Accessibility links

محكمة أميركية تدين نظام الأسد بالقتل


متظاهر يحمل صورتي ماري كولفن وريمي أوتشليك

دانت محكمة أميركية نظام الرئيس السوري بشار الأسد بقتل مراسلة صحيفة "صنداي تايمز" ماري كولفن في شباط/فبراير 2012.

وأمرت محكمة مقاطعة كولومبيا بالعاصمة واشنطن الخميس الحكومة السورية بدفع 300 مليون دولار كتعويضات مادية لأسرة الصحافية الأميركية التي أقامت الدعوى.

وخلصت المحكمة، حسب عريضة الحكم التي اطلعت عليها الحرة، بأن الحكومة السورية استهدفت صحافيين عمدا خلال الحرب الأهلية الدائرة في البلاد منذ 2011 بهدف "ترهيب الصحافيين ومنع جمع الأخبار ونشر المعلومات وقمع المعارضة".

وكانت كولفن والمصور الفرنسي ريمي أوتشليك قتلا في هجوم صاروخي على مركز إعلامي في مدينة حمص التي كانت تسيطر عليها فصائل المعارضة وقتئذ.

والدعوى التي رفعتها أسرة الصحافية كانت الأولى من نوعها أمام القضاء الأميركي تتهم فيها قياديين بعينهم في الحكومة السورية بتعقب وقتل كولفن، بينهم ماهر الأسد شقيق الرئيس السوري.

XS
SM
MD
LG