Accessibility links

مخاوف بشأن البيانات الصحية للملايين.. غوغل في مرمى تحقيق فيدرالي


شركة غوغل

فتح مكتب الحقوق المدنية التابع لوزارة الصحة والخدمات الإنسانية الأميركية تحقيقا فيدراليا في صفقة تتيح لشركة غوغل الحصول على بيانات صحية لملايين الأميركيين.

وأوردت صحيفة وول ستريت جورنال أن المكتب باشر التحقيق الثلاثاء في الصفقة التي تمت بين شركة "أسينشن" للرعاية الصحية التي لديها فروع في أكثر من 20 ولاية أميركية و"غوغل" والتي أثارت مخاوف بشأن خصوصية بيانات حوالي 50 مليون مريض.

وسيعمل المكتب على التحقق من أن المعلومات الصحية التي يتم جمعها لا تتناقض مع القانون الفيدرالي الخاص بحماية معلومات المرضى (HIPPA).

وكانت "غوغل" قد أبرمت اتفاقا مع "أسينشن"، وهي واحدة من أكبر شركات الرعاية الصحية في الولايات المتحدة ولديها أكثر من 2600 فرع، تهدف إلى تجميع بيانات صحية وتحديث نظم معلومات في شبكة حوسبة سحابية، تقول إنها تساعد مزودي الخدمة على تقديم رعاية صحية أفضل.

وول ستريت جورنال قالت في تقريرها الثلاثاء إن حوالي 150 موظفا على الأقل في غوغل لديهم إمكانية الوصول إلى بيانات المرضى، مشيرة إلى أن الشركة شاركت مع "غوغل" معلومات شخصية عن ملايين المرضى من دون علمهم، مثل الأسماء، وتواريخ الميلاد، ونتائج التحاليل الطبية، والتاريخ المرضي، والفواتير الطبية.

ومن جانبها، قالت غوغل في بيان الإثنين إنها ملتزمة بالقانون وإن معلومات المرضى "لن يتم دمجها مع معلومات مستخدمي غوغل".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG