Accessibility links

بعد وفاة المتهِم.. إسقاط دعوى تحرش ضد كيفن سبيسي


كيفين سبيسي

توصل الممثل الأميركي كيفن سبيسي، الذي واجه العديد من مزاعم التحرش الجنسي، إلى تسوية قضائية مع عائلة أحد ضحاياه المفترضين.

واتهم الرجل الذي كان يعمل أخصائي تدليك الممثل بإجباره على ملامسة أعضائه التناسلية ومحاولة تقبيله خلال جلسة تدليك في كاليفورنيا عام 2016، إلا أن سبيسي نفى هذا الاتهام.

وكان مقررا أن تبدأ جلسات محاكمة سبيسي في يونيو عام 2020 إلا أن الرجل توفي في السادس من سبتمبر الماضي.

وقامت عائلة الرجل الذي لم تحدد هويته بإسقاط الدعوى المرفوعة ضد سبيسي يوم الاثنين، واتفق الطرفان على دفع تكاليف القضية، من دون إعطاء تفاصيل بشأن مضمون التسوية.

وأسقط مدعون في ولاية ماساتشوستس الصيف الماضي قضية إعتداء جنسي أخرى ضد الممثل الأميركي رفعتها أسرة شاب عمره 18 عاما.

وكانت عائلة الكاتب النرويجي آري بين (47 عاما)، الذي سبق أن اتهم الممثل بالاعتداء الجنسي عليه، قد قالت إنه انتحر يوم عيد الميلاد السابق (25 ديسمبر).

وزعم أكثر من 30 رجلا أنهم كانوا ضحايا محاولات جنسية غير مرغوب فيها ارتكبها بطل فلم "أميركان بيوتي" والمسلسل التلفزيوني الشهير "هاوس أوف كاردز".

وأثار سبيسي جدلا من قبل عندما اتهمه الممثل أنتوني راب بمحاولة إغوائه عام 1986 عندما كان يبلغ من العمر 14 عاما.

وفي أكتوبر 2017، اعتذر سبيسي عن أي سلوك غير لائق مع راب، لكن لم يعلق على الأمر منذ ذلك الحين، ونجم عن ذلك عدم إشراك سبيسي في الجزء الأخير من "هاوس أوف كاردز".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG