Accessibility links

ردود فعل إسرائيلية غاضبة على تصريحات لماجدة الرومي وكارول سماحة


الفنانتان اللبنانيتان كارول سماحة وماجدة الرومي

أثارت تصريحات للفنانتين اللبنانيتين ماجدة الرومي وكارول سماحة، اعتبرت معادية للسامية، ردود فعل إسرائيلية غاضبة.

وكانت الرومي قد أثارت خلال مؤتمر صحفي قضية كتاب "بروتوكولات حكماء صهيون"، وشاركتها في الرأي سماحة.

بروتوكولات حكماء صهيون "وثيقة مزيفة تتحدث عن خطة لغزو العالم وضعها اليهود في عام 1901 بهدف تدمير المسيحية والهيمنة على العالم"، وهي مستوحاة من كتاب "حوار في الجحيم بين مونتسكيو وميكافيلي"، للمؤلف موريس جولي.

وقال المتحدث باسم الحكومة الإسرائيلية عوفير غندلمان إن سبب التراشق هو "دعم الفنانتين (كارول وماجدة) لخرافات عنصرية ومعادية للسامية".

وأضاف في سلسلة تغريدات "كان يجب على فنانتين كبيرتين مثلهما أن تكونا مثالا للتسامح ورفض العنصرية المقرفة التي تسود للأسف في العالم العربي"

وكانت الفنانة اللبنانية ماجدة الرومي قد علقت في مؤتمر صحفي عما سمته "مخططات إسرائيلية لتفكيك العالم العربي وإنشاء دولة إسرائيل الكبرى من النيل إلى الفرات".

وقامت سماحة بإعادة نشر تصريحات الرومي، وقالت في تغريدة "كلام كتير صحيح".

وهو ما أثار أيضا رد فعل منددا من المتحدث العسكري الإسرائيلي أفيخاي أدرعي الذي قال إن "مداخلة الرومي ومشاركة سماحة لها انعكاس للفكر القائم على غسل الدماغ"

يشار إلى أن كتاب "بروتوكولات حكماء صهيون" منتشر في العالم العربي وممنوع في إسرائيل.

XS
SM
MD
LG