Accessibility links

مشاورات في واشنطن لضمان الاستقرار في قطاع النفط الليبي


مبنى وزارة الخارجية الأميركية

أعلنت وزارة الخارجية الأميركية، الأربعاء، أن مسؤولين أميركيين وليبيين أجروا مشاورات في واشنطن تتعلق باتخاذ إجراءات لزيادة الشفافية والمحاسبة في المؤسسات الاقتصادية والطاقة الليبية ودعم الحكم الموحد للمؤسسات السيادية وضمان الاستقرار المالي لقطاع الطاقة الليبي.

وقالت الوزارة في بيان إن المشاركين أعادوا في المحادثات التأكيد على حاجة كل المؤسسات السيادية، بما فيها مؤسسة النفط الوطنية والمصرف المركزي الليبي، أن تكون منظمة موحدة وغير سياسة وتتمتع بكفاءة فنية تعمل نيابة عن كل الليبيين.

ووافق المشاركون على السير قدما في خطط صيانة وتطوير قطاع الطاقة والتعاون مع المؤسسات المالية الدولية لتعزيز الشفافية والفاعلية.

وأكدت الخارجية أنها تتطلع للعمل مع المساهمين في قطاع الطاقة والاقتصاد الليبي في الأشهر المقبلة، "لضمان مواصلة التقدم الذي تحقق اليوم مشاورات أميركية ليبية بواشنطن".

وغرقت ليبيا في فوضى منذ سقوط معمر القذافي عام 2011، وتشهد نزاعا بين قوى سياسية والعديد من المجموعات المسلحة.

وتشن قوات حفتر منذ الرابع من أبريل الماضي حملة عسكرية للسيطرة على طرابلس حيث مقر حكومة الوفاق الوطني المعترف بها دوليا. وأسفرت المعارك عن سقوط آلاف القتلى والجرحى فضلا عن نزوح ما لا يقل عن 120 ألف شخص.

XS
SM
MD
LG