Accessibility links

مصدر في الداخلية العراقية يكشف الجهة التي اختطفت اللواء عبد الجبار


تصوير كاميرا مراقبة يظهر لحظة اختطاف اللواء ياسر عبد الجبار وسط بغداد

كشف مصدر في الداخلية العراقية الجمعة عن الجهة التي أقدمت على اختطاف عميد المعهد العالي للتطوير الأمني والإداري في الوزارة اللواء ياسر عبد الجبار، قبل عدة أيام وسط بغداد.

وقال المصدر، الذي طلب عدم ذكر اسمه، لموقع الحرة إن التحقيقات أكدت أن ميليشيا عصائب أهل الحق الموالية لطهران هي المسؤولة عن عملية الاختطاف التي جرت في منطقة الجادرية.

وأضاف المصدر أن عملية اختطاف اللواء ياسر عبد الجبار تمت نتيجة رفضه منح 150 مقعدا حاول حزب تابع لعصائب أهل الحق فرضهم عليه وادراجهم ضمن طلبة معهد التطوير الأمني.

وتابع أن "حزب صادقون تحجج أن لديه 15 نائبا في البرلمان وبالتالي فيجب منح كل نائب 10 مقاعد في معهد التطوير الأمني الامر الذي رفضه اللواء ياسر عبد الجبار باعتبار أن هذا يخالف التعليمات والقوانين، كما أن المرشحين الذين قدموا له كانوا غير مؤهلين".

وأكد المصدر أن "أعضاء في الحزب أخذوا مبالغ تقدر بـ10 آلاف دولار أميركي من كل شخص مقابل ضمان قبوله في معهد التطوير الأمني والإداري التابع لوزارة الداخلية".

وكان رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي قال في بيان الخميس "إننا نرفض هذه الممارسات بشدة ونعد هذا العمل جريمة يعاقب عليها القانون، وعلى الجناة اطلاق سراحه (ياسر عبد الجبار) فورا وبدون قيد أو شرط".

والمختطف هو اللواء الدكتور ياسر عبد الجبار، عميد المعهد العالي للتطوير الأمني والإداري في وزارة الداخلية، حيث تداول ناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي مقطع فيديو يظهر عملية اختطافه التي جرت في وضح النهار وسط بغداد قبل أيام.

XS
SM
MD
LG