Accessibility links

مصريون يثورون ضد رمضان بعد تسريح قائد الطائرة


محمد رمضان

أثارت قضية الفنان المصري محمد رمضان وقائد الطائرة "المفصول" مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، إذ تعاطف ناشطون مع كابتن الطائرة، وأطلقوا هاشتاغ #محمد رمضان قطع عيشهم.

ومحمد رمضان كان سببا في سحب رخصة القائد، بعدما سمح للممثل المصري بتصوير فيديو في قمرة القيادة، في قضية أثارت الرأي العام المصري.

القائد نشر فيديو أكد فيه خبر "إقالته"، بينما ادعى رمضان أن الطيار طالبه بمبلغ خيالي تعويضا عما جرى له بسببه.

معلقون اتهموا رمضان بالتسبب في قطع أرزاق الناس، وعدم اكتراثه لما جرى لقائد الطائرة "الذي يعيل عائلة بأكملها" وفق تعليق أحد المغردين.

معلق آخر طالب بمقاطعة أفلام و"كليبات" رمضان ثأرا للطيار الذي فصل من الخدمة.

وكتب هذا المغرد "احنا كمصريين ورجاله وعندنا أصول ممكن نقطع عيش محمد رمضان بعدم مشاهدته أفلام وأغانيه على السوشيال ميديا".

مغردة اسمها إيمان أبو الليل كتبت باللهجة المصرية ما معناه "الواحد لا ينام إذا ظلم أحدا فما بالك بقطع أرزاق الناس".

مغردون آخرون ألقوا باللوم على الطيار الذي أخل بمسؤوليته، وفقهم.

وكتبت إحداهن في هذا الصدد "الغلط الأكبر على الطيار لأنه أعلم الناس بقوانين مهنته و مع ذلك تركه" ثم تابعت "محمد رمضان يريد التخلص من إحساس الذنب بأي طريقه"

يذكر أن الفنان محمد رمضان،تعهد الأحد بعدم التخلي عن مسؤوليته تجاه الطيار وأنه "سيحاول حل الأزمة".

وطلب رمضان من الطيار إرسال سيرته الذاتية لمساعدته في إيجاد عمل.

لكن رمضان عاد ونشر فيديو على صفحته في فيسبوك، الثلاثاء، معلنا أن الطيار طالبه بتعويض مالي قدره 9.5 ملايين جنيه.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG