Accessibility links

مصر ترفع الدعم نهائيا عن بنزين 95


مصر ترفع أسعار البنزين

نشرت الجريدة الرسمية في مصر الإثنين قرارا يعود إلى أكثر من شهر بربط سعر بنزين أوكتان 95 بالسعر العالمي وسعر الصرف بشكل ربع سنوي.

وتأتي هذه الخطوة بعد ثلاث مرات سابقة رفعت فيها الحكومة أسعار الوقود منذ تحرير سعر صرف الجنيه في تشرين الثاني/نوفمبر 2016 ضمن اتفاق قرض قيمته 12 مليار دولار مع صندوق النقد الدولي.

ويشير القرار الذي نشر بتاريخ الثالث من كانون الأول/ ديسمبر 2018، باستمرار سعر البيع للمستهلك السائد حاليا، بحيث تتم مراجعته بصورة ربع سنوية.

وكانت الحكومة المصرية قد رفعت أسعار الوقود في حزيران/ يونيو 2018 بنسب تراوحت بين 17.4 إلى 66.6 في المئة، مواصلة خططها لتقليص الدعم التي شهدت أيضا زيادة أسعار المياه والكهرباء والاتصالات وتذاكر مترو الأنفاق.

وزاد سعر البنزين أوكتان 95 إلى 7.75 جنيه للتر من 6.60 جنيه بارتفاع 17.4 في المئة.

وقال وزير البترول طارق الملا لرويترز إن تطبيق آلية التسعير التلقائي على بنزين أوكتان 95 سيبدأ اعتبارا من أول نيسان/ أبريل المقبل.

وذكر الملا أن سعر بنزين 95 قد يستقر عند معدله الحالي، وقد يتغير بنسبة لا تتجاوز عشرة في المئة ارتفاعا أو انخفاضا عن السعر الحالي.

وعن مصير بقية أنواع البنزين وهي الأكثر استخداما، كانت وكالة بلومبرغ قد نقلت منذ نحو أسبوعين عن مسؤول مصري أن الحكومة تخطط لإعلان تطبيق الآلية على الأنواع الأخرى من الوقود في حزيران/ يونيو بعد رفع الدعم عنها، على أن يتم التنفيذ في أيلول/ سبتمبر المقبل.

اقرأ أيضا: مصر في 2018.. أسعار لم تهدأ

من جهة أخرى، أعلن البنك المركزي المصري الإثنين أن صافي الاحتياطيات الأجنبية بلغ 42.551 مليار دولار في نهاية كانون الأول/ ديسمبر، منخفضا بنحو ملياري دولار عن الشهر السابق، حيث كان الاحتياطي النقدي 44.513 مليار دولار في تشرين الثاني/نوفمبر 2018.

وظلت احتياطيات مصر الأجنبية تزيد بشكل مطرد منذ نحو ثلاث سنوات ولم تتراجع إلا مرتين فقط في تموز/ يوليو 2016 وتشرين الأول/ أكتوبر 2016، بالإضافة إلى الشهر الماضي.

وبلغ الدين الخارجي لمصر 92.64 مليار دولار في نهاية حزيران/ يونيو الماضي بزيادة 17.2 في المئة على أساس سنوي.

XS
SM
MD
LG