Accessibility links

"تضييق الحريات" تحت حكم السيسي.. حزب معارض يهدد بتجميد نشاطه


المرشح الرئاسي السابق حمدين صباحي

هدد حزب الكرامة المصري المعارض بتجميد نشاطه الحزبي إذا لم يتغير المناخ السياسي وهامش الحرية في مصر. وقال الحزب، في بيان أصدره مساء الأربعاء، إن المصريين، ومعهم كافة الأحزاب السياسية ومنظمات المجتمع المدني والنقابات المهنية والمستقلة والاتحادات الطلابية والمؤسسات الصحفية، "عانوا خلال خمس سنوات (في) حكم السيسي من تضييق غير مسبوق على الحريّات العامة والخاصة".

وأضاف البيان، الذي يأتي في وقت يترقب فيه المصريون المؤيدون والمعارضون للسيسي مصير دعوات إلى خروج مظاهرات يوم الجمعة المقبل، أنّ السلطة في مصر "تواجه بمنتهى العنف أي مبادرات للممارسة السياسية السلمية في إطار الدستور".

"إذا كان سعي الناس لنيل حريتهم في بلادهم جريمة في نظر النظام الحالي، فإنه لشرف عظيم لحزب الكرامة أن يكون شريكا للشعب في هذه التهمة

وقال حزب الكرامة إن ما وصفه بـ "الاستبداد" يهيئ البيئة الحاضنة لإعادة إنتاج الإرهاب وأن كليهما يغذي الآخر، مختتما بيانه بالقول إنه "إذا كان سعي الناس لنيل حريتهم في بلادهم جريمة في نظر النظام الحالي، فإنه لشرف عظيم لحزب الكرامة أن يكون شريكا للشعب في هذه التهمة"، وتعهد باستكمال الطريق نحو "العيش والحرية والكرامة والاستقلال الوطني".

يُذكر أن المرشح الرئاسي السابق حمدين صباحي هو مؤسس حزب الكرامة.

XS
SM
MD
LG