Accessibility links

معلمون أميركيون يضربون عن العمل.. ومطالبهم ليست شخصية


المعلمون يطالبون بتحسين وضع المداراس.

بدأ المعلمون في مدينة شيكاغو، الخميس، إضرابا عن العمل للمطالبة بتحسين الوضع في المدارس، وهو الثاني لهم في غضون السنوات السبع الماضية.

وقال رئيس نقابة المعلمين في شيكاغو، جيسي شاركي، إنهم لم يحققوا حتى الآن ما يطالبون به منذ سنوات.

وأضاف "نحن بحاجة إلى وسائل لأداء وظيفتنا في المدارس. نحتاج إلى رواتب ومزايا تمنحنا الكرامة والاحترام. نحن مضربون عن العمل حتى نتمكن من القيام بعمل أفضل."

ويقدر عدد المضربين بنحو 30 ألف شخص، الأمر الذي يؤثر على نحو أكثر من ربع مليون طالب في المدارس الممولة حكوميا. وتجمع المعلمون بمقر النقابة في شيكاغو.

وكانت نقابة المعلمين في شيكاغو قد سلمت هيئة التعليم بالمقاطعة مطالبهم المضمنة في 83 صفحة، في 15 يناير الماضي.

وتتمحور المطالب عموما حول ثلاث قضايا، وهي: الأجور والتوظيف وحجم الصفوف الدراسية.

عمدة شيكاغو لوري لايتفوت، أعربت عن خيبة أملها من الإضراب، لكنها أضافت "نحن على تواصل مع ممثلي الإضراب لحل المشكلة".

وأشارت إلى حدوث تقدم في المفاوضات "في كل منعطف، انحنينا إلى الوراء، لتلبية احتياجات النقابات".

في عام 2012، نشرت نقابة المعلمين في شيكاغو بيانا بعنوان "طلاب المدارس يستحقون"، طالبت فيه بخفض عدد الطلاب في الفصول الدراسية، وزيادة عدد الموظفين، من مكتبيين ومشرفيين اجتماعيين إلى موجهين تربويين.

XS
SM
MD
LG