Accessibility links

قتيل في طرابلس.. والأمن يفرق مظاهرات بيروت بالغاز


مواجهات بين محتجين والشرطة في لبنان

أفادت مصادر أمنية للحرة في لبنان بمقتل شخص وإصابة آخرين بجروح جراء تعرضهم لإطلاق نار في طرابلس شمالي البلاد، الجمعة، بينما فرقت قوات الأمن المتظاهرين بقنابل الغاز وخراطيم المياه وسط بيروت.

وأوضحت المصادر أن مرافقي النائب السابق مصباح الأحدب، أطلقوا النار لتفريق المحتجين ما أدى إلى إصابات مباشرة بينهم، إلا أن الأحدب نفى ذلك في مداخلة هاتفية مع "الحرة".

ومن بيروت، أفادت مراسلة الحرة بأن قوات الأمن اللبنانية استخدمت خراطيم المياه لتفريق المحتجين الذين تجمعوا في ساحة رياض الصلح وسط بالعاصمة.

وأطلقت قوات الأمن القنابل المسيلة الدموع وقنابل صوتية لتفريق المتظاهرين الذين ردوا برشق القوة الأمنية بزجاجات المياه الفارغة.

وجرح عنصر أمن نتيجة الاشتباكات مع المتظاهرين، فيما سجلت حالات إغماء واختناق بسبب الغازات المسيلة للدموع في صفوف المتظاهرين، الذين سارعوا إلى الهرب داخل أزقة بيروت.

ولليوم الثاني على التوالي خرجت الجمعة تظاهرات حاشدة في بيروت ومناطق أخرى، وردد المتظاهرون شعارات منددة بالأوضاع المعيشية ومطالبة بـ"إسقاط النظام".

وكانت وزيرة الداخلية والبلديات اللبنانية ريا الحسن قالت إن الأوامر أعطيت لقوات الأمن للرد على أي إخلال في الأمن العام من قبل المتظاهرين.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG