Accessibility links

قتيلان وجرحى إثر تحطم طائرة صغيرة على منزل بنيويورك


عنصران في شرطة ولاية نيويوك - أرشيف

ذكرت شرطة ولاية نيويورك أن طائرة صغيرة تحطمت بمنزل، السبت، ما أسفر عن مقتل أحد السكان وشخص واحد من ركاب الطائرة، فضلا عن حدوث حريق هائل.

ويقوم المجلس القومي لسلامة النقل بتحديد سبب سقوط الطائرة وهي من طراز سيسنا 303، في الساعة 4:30 مساء في بلدة يونيون فالي الريفية، على بعد 24 كيلومترا جنوب شرق منطقة بوكيبسي.

وقال المتحدث باسم شرطة الولاية ستيفن نيفيل إن ثلاثة رجال كانوا على متن الطائرة، مشيرا إلى وفاة أحدهم وإصابة الآخريْن بجروح.

ومن بين ثلاثة أشخاص في المنزل، توفي شخص واحد وأصيب آخر بجروح خطيرة فيما الثالث مفقود.

ونجا اثنان من جراء الغولدن ريترفير وكلب من نوع نيوفاوندلاند، من النيران التي اجتاحت المنزل الواقع في شارع يونيون سميث جنوب يونيون فالي.

وقال نيفيل إنه لم يتم الكشف عن أسماء الضحايا حتى يتم إخطار أفراد أسرهم.

وقالت إدارة الطيران الفيدرالية، إن الطائرة غادرت مطار سكاي أكريس في لاجرانجفيل، على بعد ميل واحد من الحادث، وتوجهت إلى مطار ريبابليك في إيست فارمنغديل، في لونغ آيلاند.

وقال الكابتن بول دي كوارتو، من شرطة الولاية، في مؤتمر صحفي إن الطائرة أقلعت أولا من مطار مقاطعة أورانج في مونتغمري بنيويورك، ثم توقفت للتزود بالوقود على بعد 64 كيلومترا في مطار سكاي أكريس قبل أن تتجه إلى لونغ آيلاند.

وأضاف أن الطائرة واجهت بعض المشكلات في المحرك قبل أن تصطدم بجانب المنزل المكون من طابقين.

XS
SM
MD
LG