Accessibility links

مقتل فلسطيني برصاص القوات الإسرائيلية


فلسطينيون يحتمون خلال احتجاجات عند معبر إيرز

أعلنت مصادر طبية فلسطينية مقتل شاب فلسطيني برصاص القوات الإسرائيلية شرق مدينة رفح جنوبي قطاع غزة.

وقالت المصادر إن الشاب قتل بعد اندلاع مواجهات الليلة الماضية بين متظاهرين فلسطينيين وقوات الأمن الإسرائيلية قرب السياج الحدودي بين القطاع وإسرائيل.

وقالت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي إن القوات تعرضت لهجوم عند السياج الحدودي في جنوب القطاع وللرشق بالحجارة والقنابل الحارقة فردت باستخدام "وسائل فض الشغب".

وأضافت أن طلقات حية أطلقت وفقا "لقواعد إطلاق النار".

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة في غزة أشرف القدرة إن الجنود الإسرائيليين أطلقوا النار على مؤمن إبراهيم أبو أياد (15 عاما) شرقي مدينة رفح.

وتشهد الحدود بين غزة وإسرائيل مظاهرات فلسطينية أسبوعية منذ نهاية آذار/ مارس.

ويقول مسؤولون في قطاع الصحة الفلسطيني إن 182 فلسطينيا على الأقل قتلوا في الاحتجاجات.

من جانب آخر خرجت مظاهرة كبيرة ضمت مئات العاملين الفلسطينيين في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين في قطاع غزة احتجاجا على قرار الوكالة إلغاء نحو ألف وظيفة.

من الاحتجاجات امام الأونروا في غزة
من الاحتجاجات امام الأونروا في غزة

وكانت الوكالة قد أعلنت اضطرارها لإلغاء عدد كبير من الوظائف في قطاع غزة بسبب حجب مساهمة أميركية سنوية لها بقيمة 200 مليون دولار.

يذكر أن الوكالة تشغل نحو 13 ألف عامل، وتدير 278 مدرسة في قطاع غزة تضم نحو 300 ألف طالب.

XS
SM
MD
LG