Accessibility links

الإنفاق على العلاج يخلف 100 مليون فقير سنويا


شعار منظمة الصحة العالمية

السابع من نيسان/أبريل كل عام هو اليوم العالمي للصحة، مناسبة سنوية للتوعية بما يعنيه مفهوم التغطية الصحية الشاملة.

ويعني هذا المصطلح بحسب تعريف منظمة الصحة العالمية: ضمان حصول الجميع على الرعاية الصحية التي يحتاجون إليها، عندما يحتاجون إليها، بحيث تقدم إليهم في المكان نفسه الذي يعيشون فيه.

وتشهد بلدان في جميع أنحاء العالم تقدما في هذا المجال، إلا أن ملايين البشر لا يزالون محرومين من أي فرصة للحصول على الرعاية الصحية. إذ يضطرون إلى الاختيار بين الإنفاق على الرعاية الصحية من جانب وسائر الاحتياجات اليومية، كالغذاء والكساء وحتى المأوى، من الجانب الآخر.

وتقوم التغطية الصحية الشاملة بالأساس على مفهوم " الرعاية الصحية الأولية"، التي تهدف إلى تلبية احتياجات الفرد الصحية طيلة العمر ولا تقتصر على علاج مجموعة من الأمراض المحددة.

وتواجه خدمات الرعاية الصحية الأولية مشكلة قلة الموارد عالميا. فمن بين 30 بلدا تتوفر بيانات عنها، لا تنفق سوى ثمانية بلدان نحو 40 دولارا أميركيا كحد أدنى لكل شخص على الرعاية الصحية الأولية في السنة.

ومن أجل توعية الناس بحقوقهم، فقد وضعت الأمم المتحدة بعض الرسائل الإعلامية والحقائق أمام الجمهور:

1- الصحة حق من حقوق الإنسان، وينبغي أن يحصل الجميع على ما يلزمهم من معلومات وخدمات للعناية بصحتهم وبصحة أسرهم.

الصحة حق من حقوق الإنسان - المصدر : منظمة الصحة العالمية
الصحة حق من حقوق الإنسان - المصدر : منظمة الصحة العالمية

2- يدخل نحو 100 مليون شخص سنويا في حالة فقر مدقع بسبب إنفاقهم من جيوبهم الخاصة على الصحة.

3- إتاحة الرعاية الصحية الأولية الجيدة هي أساس التغطية الصحية الشاملة.

4- تلحق الرعاية الصحية غير المأمونة وغير الجيدة الدمار بأرواح الناس وتكلف العالم سنويا تريليونات الدولارات، وعلينا إنجاز المزيد من العمل لتحسين نوعية الخدمات الصحية ومأمونيتها في العالم.

المصدر: منظمة الصحة العالمية
المصدر: منظمة الصحة العالمية

5- لابد أن تكون الرعاية الصحية الأولية هي أول مستوى اتصال بالنظام الصحي، يحصل فيه الأفراد والأسر والمجتمعات المحلية على معظم ما يلزمهم من رعاية صحية – انطلاقا من تعزيز الصحة والوقاية من الأمراض وانتهاء بعلاجها وإعادة تأهيلهم وتزويدهم برعاية ملطفة منها – وذلك في أقرب مكان إلى محل إقامتهم وعملهم.

6- تتعلق الرعاية الصحية الأولية في صميمها برعاية الناس ومساعدتهم على تحسين صحتهم أو صون عافيتهم عوضا عن تزويدهم بعلاج من مرض واحد أو حالة صحية واحدة ليس إلا.

الرعاية الصحة الأولية - المصدر: موقع منظمة الصحة العالمية
الرعاية الصحة الأولية - المصدر: موقع منظمة الصحة العالمية

​7- الرعاية الصحية الأولية وسيلة عالية المردودية ومنصفة لإيتاء الخدمات الصحية ومساعدة البلدان على إحراز التقدم صوب تحقيق التغطية الصحية الشاملة.

8- يؤدي العاملون الصحيون دورا حاسما في تثقيف المرضى بشأن السبل الكفيلة بالعناية بصحتهم وتنسيق خدمات الرعاية والدفاع عن احتياجات مرضاهم أمام مديري المرافق الصحية وراسمي السياسات.

XS
SM
MD
LG