Accessibility links

"موقعان غامضان" تحت الأرض يثيران الشبهة حول نشاطات كوريا الشمالية النووية


صورة بالأقمار الاصطناعية لمركز الأبحاث النووية بمجمع يونغبيون

أظهرت صور أقمار صناعية وجود مجمعين تحت الأرض بمجمع يونغبيون في كوريا الشمالية لم يتم الكشف عنهما من قبل.

وحلل موقع 38 North الصور التي تظهر مداخل أنفاق وأكوام بقايا حفر، ورغم أن التحليل لم يذكر الهدف المحدد وراء المجمعين الغامضين، إلا أن احتمال إنتاج كوريا الشمالية لليورانيوم المخصب سرا في مواقع مخبأة تحت الأرض في منطقة قريبة، ورد في تقرير نشرته صحيفة "JoongAng Ilbo" الكورية الجنوبية.

وذكر الموقع بأن وجود هذه الأنفاق داخل المنطقة الأمنية بمجمع يونغبيون يثير الشكوك حول هذا المجمع النووي.

والمجمع الأول هو عبارة عن نفق يقع أمام نهر كوريونغ مباشرة في يونغبيون، وفي الجهة الأخرى من النهر يقع مفاعل 5 MWe. وتظهر الصور أكواما من مخلفات الحفر أمام النفق. ومن المرجح أنه تم بناء هذا المجمع في أبريل 2002، وهو تاريخ أقدم صور له على "غوغل إيرث".

ويبدو من الصور أن النفق المذكور مرتبط بنفق آخر، ويقومان معا بربط منطقة المفاعل في يونغبيون بالمختبر الكيميائي والإشعاعي ومنشأة تخصيب اليورانيوم.

ويشير التقرير إلى مجمع آخر بني في الفترة بين أبريل 2005 وأبريل 2006 أسفل تل على طول نهر كوريونغ، ويقع شمال شرق منطقة المفاعل 50 MWe.

وبحلول عام 2010، تم حفر نفقين إضافيين أسفل هذا التل. وتشير المعلومات إلى أن جميع مداخل الأنفاق الثلاثة متصلة ببعضها بواسطة طريق خدمي.

وبحسب الصور، هناك ما يشير إلى استخدام الكهرباء في النفق الثالث، ما يرجح استخدام معدات تحتاج إلى الطاقة الكهربائية.

يذكر أن شكوكا أثيرت منذ فترة طويلة حول بناء كوريا الشمالية منشآت تحت الأرض بهدف تخصيب اليورانيوم.

وقال فرانك بابيان المحلل بشركة نورث 38: "في حين أنه من المستحيل تحديد الهدف من هذين المجمعين، فإن وجودهما داخل المحيط الأمني ليونغبيون واستخدام التمويه يؤهلهما ليكونا هدفا لفرق التفتيش في المستقبل".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG