Accessibility links

مولر: تقريري لا يبرئ ترامب بشكل تام


المحقق الخاص روبرت مولر

أعلن المحقق الخاص روبرت مولر الأربعاء أمام الكونغرس أن تقريره حول التحقيق في تدخل روسيا بالانتخابات الأميركية لا يبرئ دونالد ترامب بشكل تام، بخاصة من شبهات إعاقة سير العدالة، خلافا لما يؤكده الرئيس الأميركي.

وفي افتتاح جلسة مرتقبة بشدة، قال مولر أمام اللجنة القضائية في مجلس النواب إن "ما خلص إليه التحقيق يشير إلى أن الرئيس لم يبرَّأ من أفعال يشتبه بأنه ارتكبها".

وفي معرض ردّه على أسئلة رئيس اللجنة جيري نادلر، قال المدير السابق لمكتب التحقيقات الفدرالي "لا" التقرير الواقع في 448 صفحة لم يبرئ ترامب.

وكان مولر قد تحدث في تقريره عن الجهود الروسية في مساعدة الرئيس الأميركي دونالد ترامب عام 2016، لكنه أضاف أنه لم يتمكن من إيجاد أي دليل يثبت تواطؤا بين موسكو وفريق حملة ترامب الانتخابية، على الرغم من تواصل متكرر بينهما.

لكن مولر تحدث بعد ذلك بالتفصيل عن ضغوط مريبة مارسها ترامب على سير التحقيق، مؤكدا أنه لا يمكنه تبرئة ترامب من تهم عرقلة عمل القضاء.

بيد أن مولر حرص على عدم تقديم توصيات بشأن التدابير الواجب اتخاذها على ضوء خلاصاته. وكتب أنّه لا يمكن للقضاء العادي إدانة رئيس في منصبه، وأنّ الكونغرس وحده يمكنه ملاحقته.

ومنذ ذلك الحين، يقول ترامب إن تقرير مولر "برأه تماماً" وإن القضية أغلقت. وكرر القول "لا فساد، ولا عرقلة" لسير القضاء.

XS
SM
MD
LG