Accessibility links

أمام الكاميرا.. ميسي لمدرب البرازيل: اصمت


ميسي

ضربة جزاء حسمت مبارة كلاسيكو أميركا الجنوبية الدولية الودية في كرة القدم الجمعة بين الأرجنتين والبرازيل على ملعب الملك سعود في الرياض.

نجم برشلونة الإسباني ليونيل ميسي حصل على ضربة جزاء بعد عرقلة من مدافع يوفنتوس الإيطالي أليكس ساندرو له داخل المنطقة.

لكن المدرب البرازيلي "تيتي" اعترض على احتساب الحكم النيوزيلندي ماتيو كونغر لضربة الجزاء، فقام ميسي بالتلويح للمدرب بأن "يصمت"، في مشهد التقطته عدسات الكاميرا.

وقال المدرب في تصريحات صحفية إنه كان يريد من الحكم توجيه إنذار له معتبرا أن ضربة الجزاء غير صحيحة، وذكر أن ميسي قال له "اصمت، وأنا أيضا قلت له اصمت".

وسدد ميسي ضربة الجزاء وتصدى لها حارس ليفربول إليسون بيكر لكن الكرة تهيأت مجددا أمام "البرغوث" ليتابعها داخل الشباك.

وكان ميسي يخوض أول مباراة في صفوف منتخب بلاده منذ أن طرد في مباراة المركزين الثالث والرابع في بطولة كأس الأمم الأميركية الجنوبية (كوبا أميركا) في يوليو الماضي، وذلك بعد أن تم إيقافه لثلاثة أشهر بعد اتهامه الاتحاد القاري بالفساد.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG