Accessibility links

مصر.. اعتقال الناشطة ماهينور المصري ونائب رئيس حزب الكرامة


على اليمين نائب رئيس الحزب عبد العزيز الحسيني وعلى اليسار الناشطة ماهينور المصري

أوقفت الشرطة المصرية، بعد ظهر الأحد، المحامية المدافعة عن حقوق الإنسان ماهينور المصري بعدما حضرت تحقيقات النيابة مع عدد من المتظاهرين الذين تم توقيفهم الجمعة، بحسب محاميها.

وقال المحامي طارق العوضي "تم توقيف ماهينور من قبل الشرطة فور خروجها من مقر نيابة أمن الدولة في القاهرة حيث حضرت التحقيقات بصفتها محامية مع عدد من الذين تم توقيفهم خلال التظاهرات" التي وقعت مساء الجمعة ومساء السبت.

وشهدت القاهرة ومدن مصرية عدة مساء الجمعة تظاهرات شارك فيها مئات للمطالبة برحيل الرئيس عبد الفتاح السيسي الموجود حاليا في نيويورك لحضور اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وبحسب المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، وهو منظمة غير حكومية، فإن عدد الذين ألقي القبض عليهم، وفقا للبلاغات التي تلقاها المركز، وصل إلى 356 شخصا.

يذكر أن المصري حكم عليها بالسجن لمدة عام وثلاثة أشهر في عام 2014، إثر مشاركتها في تظاهرة تطالب بمحاكمة المتهمين في قضية مقتل خالد سعيد. وتم إخلاء سبيل الناشطة التي تعرف بمواقفها الثورية والمؤيدة للعمال، في أغسطس 2016.

وفازت المصري بجائزة "لودوفيك تراريو" لحقوق الإنسان في 2014، لتميزها في الدفاع عن احترام حقوق الإنسان.

وفي وقت سابق الأحد، صرح محمد سامي رئيس حزب الكرامة، لقناة الحرة، بأن قوات الأمن ألقت القبض على نائبه عبد العزيز الحسيني.

وأكد سامي أن الحزب سيعلن في بيان له، تفاصيل القبض على الحسيني بعد انتهاء أحزاب الحركة المدنية من اجتماع لها.

XS
SM
MD
LG