Accessibility links

نجم أكبر من الشمس بـ 1400 مرة قد ينفجر قريبا


يتمتع بيتلغيز بـ "درجة سطوع متغيرة"، ضمن نمط اعتام منتظم. إلا أن علماء الفلك قالوا إن مرحلة الإعتام الأخيرة "بدت مختلفة".

"بيتيلغيز"، هو نجم ساطع ضخم للغاية يقع ضمن منظومة كوكبة الجبار، يفوق حجمه الشمس بحوالي 1400 مرة. بدأ يخفت شيئا فشيئا منذ أكتوبر، ما يثير تكهنات حول موعد انفجاره، بحسب علماء في مجال الفلك.

عشرات العلماء حول العالم ناقشوا الظاهرة على تويتر، محاولين التكهن بما إذا كان موعد انفجار النجم قد اقترب.

يتمتع بيتلغيز بـ "درجة سطوع متغيرة"، ضمن نمط إعتام منتظم. إلا أن علماء الفلك قالوا إن مرحلة الإعتام الأخيرة "بدت مختلفة".

وقال باحثون في مجال الفلك إن النجم يمر في أكثر المراحل التي بهت فيها منذ 50 عاما من المراقبة.

وبحسب خبير أمن الفضاء، د. مالكولم ديفيز، فإن "إعتام بيتيلغيز مؤشر على أنه سينفجر قريبا، لا نعرف في أي وقت على وجه التحديد".

ويضيف ديفيز أن حدوث الانفجار "عندما يحدث، سيكون قد حدث قبل أن نتمكن من رؤيته على الأرض بحوالي 690 عاما، وسيظهر بدرجة سطوع القمر المكتمل".

ويقول كاتب العلوم، جيسن ميجر، أن حدوث الانفجار غير مرجح. لكن بالنسبة للعلماء فإن التكهن حول وقوع الانفجار في مكان قريب يشبه "تخيل ما ستفعله بجائزة اليانصيب حال ربحتها".

وقع آخر انفجار تمكن الناس من مشاهدته من هذا النوع لنجم عام 1987، وكان ضمن حدود مجرة ماجلان الكبرى، التي تبعد 186 ألف سنة ضوئية عن الأرض.

بيتيلغيز لا يبعد سوى 700 سنة ضوئية عن الأرض، أي أن سطوع الانفجار سيكون أقوى للمشاهد من الأرض.

من جهته، استبعد الفلكي كريس لينتوت انفجار النجم في المستقبل القريب، معللا ذلك بتذبذب درجة إعتامه.

وقال لينتوت إن "بيتيلغيز يفعل هذا من وقت لآخر. من الصعب أن تحافظ على درجة السطوع عندما تكون كبيرا بشكل كاف لابتلاع المجموعة الشمسية".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG