Accessibility links

تطبيق حديث يجادلك وقد ينتصر عليك


Project debater مشروع

احتدم الجدل مساء الاثنين في مدينة سان فرانسيسكو حول ما إذا كانت برامج استكشاف الفضاء التي تقوم بها الشركات الخاصة يجب أن يتم دعمها حكوميا.

قدم كل طرف حججا تؤيد وجه نظره، وتفند رأي الطرف الآخر، كما يحدث عادة في الجدل بين طرفين مختلفين، لكن الجديد أن الطرف الأول كان إنسانا، والطرف الثاني كان تطبيقا طورته شركة IBM بتقنية الذكاء الاصطناعي.

التجربة تثبت أن آلات الذكاء الاصطناعي يمكن أن تتعلم مهارات كانت حكرا على البشر مثل المجادلة.​

وخلال الجدال يقدم التطبيق رأيه حول موضوع معين، ثم يقدم ردا على رأي الإنسان، ومن ثم يختتم حديثة بحجة نهائية.

التقنية التي تعمل عليها شركة IBM منذ فترة تحت اسم Project Debater، تبحث في حزمة كبيرة من النصوص ثم تبني برهانا على وجهة نظر ما في موضوع معين.

لكن Project debater لا يبني رأيه بالطبع بعد فهم القضية بشكل أساسي، بل إنه يبني رأيه فقط عن طريق مزج عدة آراء موجودة فعليا على الإنترنت ويصل لعدة نقاط تثبت وجهة نظره بناء على معلومات قد يحصل عليها، من ويكيبيديا مثلا.

رانيت أهارونوف إحدى الباحثات العاملات في المشروع، ترى أن التقنية ما زالت محدودة، وأن الطريق ما زال طويلا حتى تتمكن تقنيات الذكاء الاصطناعي من التعامل مع اللغة بشكل قريب من البشر.

لكن التقنية بشكلها الحالي يمكن أن يكون لها استخدامات عملية، حسب الباحثة التي تضيف أنها قد تساعد مثلا في عرض عدة آراء مع أو ضد قضية معينة حتى يقارن الإنسان بينها ويكون رأيا.

XS
SM
MD
LG