Accessibility links

هروب كارلوس غصن.. تركيا تنشر فيديو جديدا


مقاطع مصورة جديدة تظهر لبنانيا وأميركيا أثناء هروب كارلوس غصن إلى لبنان عبر مطار اسطنبول

نشرت وسائل إعلام تركية الخميس مشاهد جديدة لهروب قطب صناعة السيارات كارلوس غصن من اليابان إلى لبنان عبر إسطنبول.

ويظهر في اللقطات شخصان مرافقان لغصن في مطار أتاتورك الدولي ذكرت وكالة "الأناضول" أن أحدهما لبناني والأخر أميركي، ساعدا الرئيس السابق لشركة نيسان على الهروب.

وسبق أن نشرت وسائل إعلام تركية مشاهد أخرى لغصن أثناء هروبه لبلاده عبر إسطنبول.

وكانت السلطات اليابانية، قد قررت سجن غصن بعد إلقاء القبض عليه، في الـ 19 من نوفمبر من العام 2018، في اليابان، وذلك بعد اتهامه بعدم الإفصاح عن مداخيله بالكامل في سجلات "نيسان" لنحو عقد من الزمن.

وأحدث فرار غصن، الذي أمضى 130 يوما في السجن منذ توقيفه في نوفمبر 2018 قبل أن يتم اطلاق سراحه بكفالة صارمة الشروط في أبريل، صدمة في اليابان حيث كان قيد الاقامة الجبرية.

ووفق روايات الإعلام الياباني، يُشتبه بأن غصن بعد خروجه من منزله في طوكيو، استقل القطار إلى أوساكا في غرب اليابان قبل أن يسافر في طائرة خاصة من مطار كانساي الدولي برفقة شخصين، وتمكّن من تجنّب التفتيش في المطار من خلال اختبائه في صندوق مماثل للصناديق المستخدمة في نقل المعدات الصوتية الخاصة بالحفلات الموسيقية.

وقرر القضاء اللبناني منع رجل الأعمال كارلوس غصن من السفر خارج البلاد، وطلب ملفه من طوكيو، بعد الاستماع إليه بشأن "النشرة الحمراء" الصادرة بحقه عن الانتربول، إثر فراره الجريء من اليابان، في خطوة قال إنه أُجبر عليها لأنه ما كان ليحصل على محاكمة عادلة.

في غضون ذلك أعلن الياباني جونيشيرو هيروناكا، محامي المدير السابق لشركة "نيسان" كارلوس غصن، تقديم استقالته، وانسحابه بشكل رسمي من قضيته نهائيا، دون ذكره لأسباب قراره.

XS
SM
MD
LG