Accessibility links

مستقبل الغذاء في خطر.. هلاك نصف مليار نحلة


نحل ميت على لوح عسل غربي فرنسا-2018

قضى أكثر من نصف مليار نحلة في البرازيل خلال الشهور الثلاثة الماضية، وفلقا لوكالة بلومبرغ. ويقول باحثون أن السبب الرئيسي لموتها مبيدات الحشرات.

وبوصفه ملقحا أساسيا في الطبيعة، يسهم النحل في إعادة إنتاج العديد من النباتات. 75 في المائة من المحصول في العالم يعتمد على التلقيح الذي يقوم به النحل، حسب تقرير لمنظمة الغذاء والزراعة التابعة للأمم المتحدة، فاو.

وحذرت فاو حول أهمية حماية النحل لصيانة الأمن الغذائي. ومع موت 500 مليون نحلة، أصبح مستقبل الغذاء محل تساؤل.

وسجلت أربع ولايات في البرازيل موت النحل الجماعي. وفي ريو غراند دو سول، عثر على 400 مليون نحلة ميتة.

يقول نائب رئيس مؤسسة الحفاظ على النحل في ريو غراند دو سول، ألدو ماشادو لبلومبرغ، إن نحل مستعمرته هلك في أقل من 48 ساعة بعدما أظهر بعض النحل إعراض مرضية.

"حالما بدأ النحل المعافى إخراج النحل المحتضر من الخلية، أصيب بالمرض. وأخذ يموت جماعيا"، يضيف ماشادو.

البحث المختبري يشير إلى مبيد الحشرات ومواد أخرى ممنوع استخدامها في أوروبا، باعتبارها السبب الرئيسي لموت غالبية النحل في البرازيل. وتزايد استخدام هذه المبيدات القاتلة للنحل في عهد الرئيس السابق ميشيل تامر والرئيس الحالي جايير بولسونارو.

خلال ثلاث سنوات فقط، 193 نوعا من مبيد الحشرات والأعشاب الضارة المحظورة في أوروبا، سجلت في البرازيل، حسب ما كشف تحقيق حول الموضوع. وأصبحت البرازيل أكبر مشتر للمبيدات في العالم.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG