Accessibility links

رايتس ووتش: على قطر عدم ترحيل الناشط الإويغوري إلى الصين


الناشط من الأويغور أبيلكيم يوسف ووثيقة السفر الصينية التي يحملها

دعا كينيث روث، رئيس منظمة هيومن رايتس ووتش الأحد، السلطات القطرية إلى منح اللجوء لناشط من الأويغور أبيلكيم يوسف (53 عاما)، الذي يواجه خطر الترحيل والمحاكمة في الصين.

وقال روث في تغريدة على تويتر "مع إرجاء قرار الترحيل٬ يمكن لقطر أن تفعل ما هو صحيح ومنح اللجوء للناشط الأويغوري أبيلكيم يوسف أو البحث عن دولة أخرى يمكن أن تمنحه ذلك، وتحت أي ظروف لا يمكن ترحيله إلى الصين من أجل المحاكمة".

ولا يزال أبليكيم محتجزا في مطار الدوحة حيث كان قد نشر فيديو السبت يدعو فيه إلى مساعدته من أجل الضغط على قطر وعدم ترحيله إلى بكين.

وكتب الناشط الأويغوري أرسلان هدايت إن السلطات القطرية تحتجز أبليكيم يوسف في مطار الدوحة لترحيله إلى الصين حيث من المرجح أن يتعرض لعقوبة قاسية.

وكان أبليكيم قد غادر الصين في 1997 واستقر في باكستان إلى أن سعى مؤخرا للسفر إلى البوسنة لتحط به الرحال في مطار الدوحة، حيث كانت قد أبلغته السلطات أنها ستعيده إلى بكين، حسب راديو "فري آسيا".

وكان روث قد دعا السبت إلى الضغط على قطر من أجل عدم ترحيل يوسف وضرورة احترام الدوحة لتعهداتها الدولية في ما يتعلق باللجوء السياسي.

وتواجه الصين انتقادات من نشطاء وأكاديميين وحكومات أجنبية بسبب حملات الاعتقال الجماعي والرقابة الصارمة على أقلية الأويغور المسلمة وغيرها من الجماعات العرقية التي تعيش في شينغيانغ.

وكانت لجنة معنية بحقوق الإنسان في الأمم المتحدة قد قالت مؤخرا إنها تلقت العديد من التقارير ذات المصداقية عن احتجاز مليون أو أكثر من الأويغور والأقليات الأخرى فيما يشبه "معسكر اعتقال جماعي يكتنفه التكتم".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG