Accessibility links

واشنطن تدعو القيادة الليبية لحماية استقلاليتها بدل الغرق في تدخل أجنبي


موقع في العاصمة الليبية طرابلس تعرض للقصف

دعت الولايات المتحدة الاثنين القيادة الليبية إلى "حماية استقلاليتها بدل الغرق في تدخل أجنبي"، وذلك بعد إعلان أنقرة إرسال وحدات من الجيش التركي إلى ليبيا لمساندة حكومة الوفاق في طرابلس ضد قوات الجنرال خليفة حفتر.

وقال مسؤول في البيت الأبيض لـ"قناة الحرة" إن واشنطن تحث الأطراف الليبية على وقف التصعيد والسير باتجاه إيجاد حل للنزاع في البلاد.

والاثنين، أعلنت وزارة الخارجية المصرية في بيان اجتماع يضم وزراء خارجية مصر وفرنسا وإيطاليا واليونان وقبرص، يعقد الأربعاء لبحث تطورات الشأن الليبي، غداة إعلان إردوغان عن انتشار جنود أتراك في ليبيا.

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترامب قد حذر إردوغان من مغبة التدخل في ليبيا، وذلك بعد ساعات من مصادقة البرلمان التركي على مشروع قانون يسمح بإرسال قوات إلى البلد الغني بالنفط.

وذكر البيت الأبيض في بيان الخميس أن ترامب أبلغ إردوغان في اتصال هاتفي بأن التدخل الأجنبي يعقد الوضع في ليبيا.

وكانت أنقرة قد وقعت اتفاقا مع حكومة السراج في 27 نوفمبر الماضي، تضمن حدود المناطق البحرية بين البلدين في البحر المتوسط، لكنه حوي أيضا بنودا أمنية قررت تركيا بموجبها إرسال قوات لدعم حكومة السراج في مواجهة قوات حفتر التي تحاصر طرابلس.

وصوت البرلمان التركي الخميس على مشروع قانون يسمح بنشر جنود أتراك في ليبيا لمدة عام قابل للتجديد.

ونددت دول المنطقة بالاتفاق بين أنقرة وحكومة السراج من بينها مصر وقبرص واليونان.

XS
SM
MD
LG