Accessibility links

واشنطن تشيد بتصنيف دول لاتينية حزب الله منظمة إرهابية


موكب نظمه أنصار حزب الله على الشريط الحدودي اللبناني في فبراير 2019

ميشيل غندور - واشنطن/

قال مسؤول كبير في الخارجية الأميركية إن أبرز مقررات المؤتمر الوزاري حول مكافحة الإرهاب، الذي عقد الأسبوع الماضي في كولومبيا وشارك فيه وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو، كان إعلان العديد من الدول تصنيفها حزب الله كمنظمة إرهابية.

وأضاف المسؤول الأميركي، الذي رفض الكشف عن اسمه، خلال لقاء مع الصحافيين في مبنى وزارة الخارجية "إنه بعد تصنيف الأرجنتين وباراغوي للحزب قبل ستة أشهر، رأينا الأسبوع الماضي تصنيف كولومبيا وغواتيمالا وهندوراس لحزب الله كمنظمة إرهابية".

وأشار المسؤول إلى أن "التركيز خلال المؤتمر انصب على الحزب ونشاطاته في أميركا اللاتينية وأبرزها تبييض الأموال في المثلث الحدودي بين الأرجنتين والبرازيل والباراغوي وتخزين أسلحة في عدة أماكن في العالم كما رأينا في قبرص وغيرها".

وعن أتباع حزب الله في أميركا اللاتينية، قال المسؤول الأميركي "إن معظمهم لبنانيون منتشرون في هذا الدول" ولكنه استطرد قائلاً "إن هذا لا يعني أن كل اللبنانيين في أميركا اللاتينية متعاطفون مع حزب الله ولكن هناك عدد لا يستهان به كذلك".

واعتبر المسؤول الأميركي، من جهة ثانية، تصنيف بريطانيا للحزب بجناحية السياسي والعسكري كمنظمة إرهابية، قرارا عظيما لأن "حزب الله ليس مجموعة منقسمة بين جناحين عسكري وسياسي على حد تعبيره وقال "لا تأخذوا كلامي في ذلك ولكن حسن نصرالله بنفسه رفض علناً خرافة وجود فارق بين الجناحين العسكري والسياسي ".

وأضاف المسؤول الأميركي "نحن ممتنون لأن الحكومة البريطانية اعترفت بذلك ونود أن نرى حكومات أخرى في أوروبا تعترف بهذا الأمر. كما أود الإشارة إلى أن البوندستاغ الألماني مرر قراراً مؤخراً دعا فيه الحكومة الألمانية إلى أخذ خطوات مماثلة وتصنيف حزب الله بأكمله كمنظمة إرهابية". وختم "كلنا أمل أن تحذو دول أوروبية أخرى حذو ألمانيا."

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG