Accessibility links

وداعا للكيلوغرام!


حتى 'الكيلوغرام' يتغير!
الرجاء الانتظار

لا يوجد وسائط متاحة

0:00 0:02:08 0:00

حتى 'الكيلوغرام' يتغير!

وداعاً للكيلوغرام كما نعرفه!

هل تساءلت يوما: من يقرر قيمة الأوزان؟ وهل تختلف عبر الزمان والمكان؟

الكيلوغرام هو وحدة وزن دولية. النموذج الأصلي للكيلوغرام كان إسطوانة معدنية.

أن يزن أي غرض كيلوغراما يعني أن يعادل ثقله ثقل الإسطوانة.

لمئة وثلاثين عاما، ظلت الإسطوانة الأصلية محفوظة في قبو مغلق في فرنسا، تحت حراسة مشددة.

واحتفظت كل دولة بإسطوانة مشابهة. كل أربعين عاما، تجتمع الدول وتقارن الأوزان.

مؤخراً، وجد العلماء أن الأسطوانة الاصلية خسرت بعض الجزيئات.. 50 ميكروغراماً بالتحديد. ما يعادل نصف وزن ريشة دجاجة.

قد ترى ذلك التغيير أمراً بسيطاً.. إلا أنه شكل كارثة بالنسبة للعلماء.

ففي عصر التكنولوجيا بالغة الدقة، قد يودي فرق بمقدار ميكروغرام واحد بحياة شخص ما، أو يسقط مركبة فضائية فوق رؤوس مطلقيها.

ماذا يفعل العلماء إذن؟

هل يطلبوا تغيير القيمة الفعلية للكيلوغرام حول العالم؟

لا طبعا!

من يضمن ألا تفقد الأسطوانة من ثقلها مجددا؟

الحل كان في ثابت بلانك. وهو مقياس من فيزياء الكم، ثابت وبالغ الدقة على المستوى الذري.

قيمة الكيلوغرام لن تتغير، وستكسب ثباتها من ثبات المعيار الفيزيائي.

صوتت 60 دولة وخسرت الأسطوانة. ليقرر المكتب الدولي للأوزان والمقاييس أن ثابت بلانك سيستبدلها رسميا في 20 من أيار/مايو 2019.

وبذلك، يضمن الكيلوغرام مستقبلا من الثبات في عالم لا ثابت فيه إلا التغيير.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG