Accessibility links

وزير الطاقة السعودي: إنتاج أرامكو النفطي سيعود لما كان عليه قبل الهجوم بنهاية الشهر


وزير الطاقة السعودي الأمير عبد العزيز بن سلمان يؤكد عودة إنتاج "أرامكو" للنفط لما كان عليه قبل الهجوم

قال وزير الطاقة السعودي، الأمير عبد العزيز بن سلمان، إن إنتاج النفط سيعود إلى السوق لما كان عليه قبل الهجوم، مضيفا أن معدل الإنتاج سيبلغ 11 مليون برميل بنهاية سبتمبر الحالي.

وذكر الوزير، خلال مؤتمر صحفي في جدة الثلاثاء، أن الشركة ستفي "بكامل التزاماتها" لعملائها "من خلال السحب من مخزوناتها من النفط الخام".

وأدت الهجمات على منشآت نفطية تابعة لشركة أرامكو السعودية، السبت، إلى انخفاض الإنتاج بنحو 5.7 مليون برميل، أو حوالي 50 في المئة من إنتاج الشركة، ووعد الوزير بأن إنتاج "أرامكو" سيبلغ 12 مليون برميل بنهاية نوفمبر، أي أكثر من المعدل الذي كان عليه قبل الهجوم.

وأضاف الأمير السعودي أن "العدوان الذي استهداف المملكة وقطاعها النفطي لا يشكل تهديدا للمملكة فحسب بل تهديدا عالميا"، مؤكدا على أن "الاعتداءات المتكررة على المنشآت النفطية وخطوط الملاحة الدولية تمثل هجوما على كافة الدول".

وأكد الوزير على أن أسهم أرامكو ستعرض للاكتتاب العام كما كان مخططا له قبل الهجوم.

وقال رئيس مجلس إدارة شركة أرامكو السعودية ياسر بن عثمان الرميَّان، الثلاثاء، أن خطة طرح 5 بالمئة من أسهم الشركة العملاقة للاكتتاب العام "مستمرة" ولن تتوقف على الرغم من الهجمات الاخيرة.

وأوضح متحدّثا خلال المؤتمر الصحافي إلى جانب وزير الطاقة السعودي أن "الاكتتاب العام مستمر كما هو، ولن نوقف أي شيء".

يذكر أن الهجمات المنسقة على منشأتي بقيق وخريص، نفذتها طائرات مسيرة وتبنتها جماعة الحوثيين، وهو ثالث هجوم من هذا النوع ضد أرامكو، خلال خمسة أشهر.

وتزامن خطاب الوزير مع إعلان البنتاغون، الثلاثاء، تقديمه الخبرات للسعودية وتوجه فريق أميركي في موقع الهجوم على أرامكو، وفقا لما رئيس هيئة الأركان الأميركي جوزيف دنفورد، الذي أضاف أن الرئيس الأميركي "لم يطلب من البنتاغون التحضير لأي رد عسكري".

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG