Accessibility links

وفاة طفلة بعد إصابتها بعدوى طفيلية في دماغها


نهر برازوس في وبلاية تكساس الأميركية - أرشيفية

توفيت طفلة في ولاية تكساس الأميركية بعد إصابتها بطفيليات آكلة لأنسجة الدماغ، وفقا لما نقلته "سي أن أن".

وسبحت ليلي ماي، 10 أعوام، في نهر برازوس وبحيرة ويتني خلال عطلة عيد العمال الذي تحتفل به الولايات المتحدة في الثاني من سبتمبر من كل عام.

وبعد نقلها لتلقي العناية الطبية في مركز "كوك" لصحة الأطفال أظهر فحص للعمود الفقري في 8 سبتمبر إصابة الطفلة بالعدوى النيجلرية أو "التهاب السحايا الطفيلي"، والذي تتسبب به نوع من الطفيليات أحادية الخلية، والتي تنتشر عادة في المياه الدافئة، مثل الأنهار والبحيرات، وفقا للمركز الأميركي للوقاية من الأمراض ومكافحتها.

وأكدت مدرسة "فالي ميلز الابتدائية" وفاة الطفلة عبر تعليق نشرته على فيسبوك، الاثنين، وعبرت المدرسة عن حزنها لوفاة الطفلة وأنها كانت "طالبة متميزة.. وفتاة مذهلة وصديق للجميع".

ورفض القائمون على المركز الصحي الذي عالج ليلي التعليق على حالتها الصحية لعدم حصولهم على موافقة العائلة بذلك، وفقا لما ذكره متحدث باسم المركز كيم براون.

ويعرف عن طفيليات "نيجلرية دجاجية"، المتسببة بالعدوى، دخولها للجسد عبر الأنف، لتصل إلى دماغ المصاب وتدمر أنسجته، وفقا للمركز الأميركي للوقاية من الأمراض ومكافحتها.

وبين عامي 2009 و2018 وثقت 34 إصابة بالعدوى النيجلرية، وبين 145 حالة للإصابة بالعدوى بين عامي 1962 حتى 2018 نجا أربعة أشخاص فقط، وفقا لإحصائيات المركز.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG