Accessibility links

"#يسقط_محمد_علاوي" يتصدر تويتر.. ما حظوظ مصطفى الكاظمي؟


المتظاهرون يرفضون ترشح علاوي لرئاسة الوزراء

بعد طرح اسم وزير الاتصالات العراقي السابق محمد توفيق علاوي، لتولي منصب رئيس الوزراء، أعلن المتظاهرون رفضهم لترشحه، ورددوا هتافات "محمد علاوي مرفوض".

كما أطلقوا هشتاغ "يسقط_محمد_علاوي"، وشارك فيه الآلاف من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، وتصدر تويتر على مدار الساعات الماضية.

وأكدت مصادر أن علاوي حصل على تأييد زعيم تحالف "سائرون" البرلمانية مقتدى الصدر، وزعيم ائتلاف الفتح هادي العامري، ورئيس الوزراء الأسبق حيدر العبادي، ورئيس تيار الحكمة عمار الحكيم على ترشحه لخلافة عادل عبد المهدي، لكنه لقي معارضة من رئيس الوزراء الأسبق ورئيس ائتلاف دولة القانون نور المالكي.

الكاظمي

وفي سياق متصل، كشف مصدر سياسي مطلع أن رئيس الجمهورية برهم صالح يرغب في تكليف رئيس جهاز المخابرات الحالي مصطفى الكاظمي، برئاسة الوزراء، في حالة انتهاء مهلة الثلاثة أيام، التي منحها صالح للكتل السياسية لترشيح رئيس جديد للوزراء خلفا لعادل عبد المهدي، دون التوصل للاتفاق.

وأشار المصدر إلى أن الكاظمي يرغب بذلك الترشيح، بعد حصوله على دعم من قبل زعيم تحالف سائرون مقتدى الصدر وزعيم تيار الحكمة عمار الحكيم وزعيم تحالف النصر حيدر العبادي، وقوى سياسية أخرى.

وأضاف المصدر أن فصائل مسلحة وكتلا سياسية مقربة من إيران ترفض ترشيح الكاظمي.

وكان الرئيس العراقي قد وجه، الأربعاء، رسالة، إلى الكتل البرلمانية "إذا لم تتمكن الكتل المعنية من حسم أمر الترشيح في موعد أقصاه السبت الأول من فبراير، أرى لزاما علي ممارسة صلاحياتي الدستورية من خلال تكليف من أجده الأكثر مقبولية نيابيا وشعبيا".

يذكر أن رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي كان قد تقدم باستقالته في مطلع ديسمبر الماضي، بعد احتجاجات كبيرة، راح ضحيتها أكثر من 500 قتيل، ونحو 25 ألف مصاب.

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG