Accessibility links

العوائل النازحة من الموصل إلى كردستان تعاني مشكلة السكن ونقص الخدمات


المخيم الذي افتتح للنازحين الموصليين في منطقة خازر التي تقع على بعد 40 كيلومترا غرب أربيل
لم يكن دخول المئات من العوائل الموصلية النازحة التي سمح لها بدخول مدينة أربيل نهاية لأوضاعهم البائسة، فالمحظوظ من استطاع أن يؤمن سكنا لعائلته مع أقرباء لهم. أو من حالفه الحظ ووجد مكانا في أسوأ فندق من فنادق أربيل. أما الآخرون فقد وجدوا أنفسهم بلا مأوى.

وأكد حمزة حامد، مسؤول الإعلام في محافظة أربيل لقناة الحرة إن 100 ألف شخص دخلوا إقليم كردستان.

المزيد في التقرير التالي لقناة الحرة:

خطأ من الخادم

Oops, as you can see, this is not what we wanted to show you! This URL has been sent to our support web team to the can look into it immediately. Our apologies.

Please use Search above to see if you can find it elsewhere

XS
SM
MD
LG