Accessibility links

شكري: ما كنا لنتنازل عن تيران وصنافير لو كانتا مصريتين


جزيرة تيران

أكد وزير الخارجية المصري سامح شكري الأربعاء أن بلاده ما كانت لتتنازل عن جزيرتي تيران وصنافير لو كانتا مصريتين.

ولفت إلى أن المراسلات بين الحكومتين المصرية والسعودية التي يعود تاريخها إلى عام 1990 أشارت إلى استمرار الوضع على ما هو عليه (سيادة مصر عليهما) رغم الإقرار بتبعية الجزيرتين للمملكة.

وأشار إلى أن الظروف في عام 1990 كانت مختلفة تماما عن الظروف في الوقت الحالي "في ما يتعلق بالمعادلة الاستراتيجية في المنطقة".

وتستند الحكومة المصرية في قرارها بنقل تبعية الجزيرتين إلى قرار جمهوري صدر عام 1990 بشأن خطوط الأساس التي تقاس منها المناطق البحرية لمصر والذي لم يتضمن اعتبارهما داخل الحدود البحرية المصرية، بحسب الحكومة.

وحول ما إذا كان لموضوع تيران وصنافير تأثير على موضوع منطقة حلايب وشلاتين المتنازع عليها بين مصر والسودان، أكد شكري أن هناك تصريحات تصدر دائما من الجانب السوداني بخصوص هذه القضية، "لكن دائما نعود للتفاهم بين القيادتين والاهتمام بالعمل على عدم تحميل العلاقة الخاصة بيننا أي نوع من التوتر على خلفية هذه القضية".

وأكد شكري على ضرورة بناء العلاقة بين البلدين على أسس المصلحة المشتركة والتمازج بين الشعبين.

المصدر: وكالة أنباء الشرق الأوسط

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG