Accessibility links

ماكرون يتوجه إلى مالي


يتوجه الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الأحد إلى مالي حيث تنتشر قوة فرنسية قوامها 4000 جندي، تعمل إلى جانب قوة حفظ سلام تابعة للأمم المتحدة قوامها 10 آلاف جندي لتحقيق الاستقرار في مالي بعد هجوم جماعات مؤيدة لتنظيم القاعدة على منطقة الساحل الصحراوية.

وتستضيف مالي رؤساء دول النيجر وتشاد وبوركينا فاسو وموريتانيا، أو ما يعرف باسم مجموعة دول الساحل الخمس، والتي قد تنشر آلافا من الجنود في منطقة الساحل الصحراوية.

XS
SM
MD
LG