Accessibility links

الجيش البورمي يحقق في ممارسات جنوده بإقليم راخين


لاجئون من الروهينغا في أحد المخيمات في بنغلادش

بدأ جيش بورما تحقيقا داخليا في ممارسات جنوده خلال الحملة العسكرية التي نفذها في ولاية راخين وفر على أثرها أكثر من نصف مليون من السكان الروهينغا إلى بنغلادش.

وقال مكتب القائد العام للجيش الجمعة إن لجنة يرأسها اللفتنانت جنرال إيه وين بدأت تحقيقا في ممارسات الجنود، لكنه شدد على أن العمليات العسكرية مبررة بموجب دستور البلاد.

وشنت القوات البورمية حملة في الجزء الشمالي من راخين ردا على هجمات شنها متمردون من الروهينغا على 30 موقعا أمنيا في 25 آب/أغسطس الماضي.

ووصفت الأمم المتحدة حملة الجيش البورمي بأنها "تطهير عرقي".

واستمر توافد آلاف اللاجئين إلى بنغلادش في الأيام الماضية عبر نهر ناف الذي يفصل بينها وبين راخين رغم تأكيد بورما توقف العمليات العسكرية في الخامس من أيلول/سبتمبر.

وتفيد تقديرات وكالات الإغاثة بوصول 536 ألف لاجئ إلى منطقة كوكس بازار في بنغلادش منذ نهاية آب/أغسطس الماضي.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG