Accessibility links

كابتن مصر في مونديال 1990: هذا سبب خسارتنا أمام الأوروغواي


لقطة من مباراة المنتخب المصري مع الأوروغواي

مصطفى هاشم/ خاص بـ"موقع الحرة"

"كنا نشعر أننا في طريقنا للتعادل أو خطف هدف الفوز على منتخب الأوروغواي بعد أن وصلنا مرمى الخصم أكثر من مرة"، هكذا وصف جمال عبد الحميد قائد المنتخب المصري في مونديال إيطاليا 1990 جمال عبد الحميد إحساسه بشأن مباراة منتخب مصر مع الأوروغواي.

وانتهت المباراة بفوز منتخب الأوروغواي بهدف من مقابل، واعتبرها عبد الحميد "هزيمة مفاجئة".

وقال عبد الحميد لـ"موقع الحرة": "هزيمة المنتخب السعودي بخمسة أهداف أمام المنتخب الروسي، جعلت المنتخبات العربية تهتم كثيرا بالبدايات وتخشى منها، ولذلك لعب المنتخب المصري في بداية المباراة بحذر شديد أمام منتخب الأوروغواي لكن هذا الحذر انقلب إلى ثقة وقدموا أداء مشرفا ومباراة جيدة جدا أمام فريق قوي".

وكان مونديال إيطاليا عام 1990 آخر بطولة لكأس العالم يشارك فيها المنتخب المصري قبل أن تعود في بطولة كأس العالم الحالية.

وحول سبب الخسارة اليوم، قال عبد الحميد: "نعاني منذ فترة مشكلة الكرات العرضية الثابتة. وهدف اليوم جاء من كرة ثابتة.. لابد أن يتم التركيز على هذا الأمر"، لكن عبد الحميد حيا في نفس الوقت المدرب الأرجنتيني للمنتخب المصري هيكتور كوبر على طريقته في إدارة المباراة.

الناقد الرياضي حسن المستكاوي قال لـ"موقع الحرة" إن المنتخب المصري لعب بطريقة دفاعية، استطاع فيها أن يقلل من خطورة سواريز وكافاني لكن تظل هناك مشكلة في الثلث الأخير من الهجوم.

ويرى اللاعب الدولي السابق جمال عبد الحميد أن مباراة اليوم كانت أصعب مباراة للمنتخب في دور المجموعات قائلا "بعد الأداء الجيد الذي رأيناه اليوم، أعتقد أنه لن يكون هناك أصعب من منتخب الأوروغواي".

XS
SM
MD
LG