Accessibility links

نواب مصريون يرفضون قرار منع مكبرات الصوت بصلاة التراويح


ساحة جامع الحسين بالقاهرة

عبر برلمانيون مصريون عن رفضهم لقرار وزير الأوقاف محمد مختار جمعة منع استخدام مكبرات الصوت في صلاة التراويح بالمساجد، وفق ما أفادت به صحيفة اليوم السابع الاثنين.

وذكرت الصحيفة أن نوابا طالبوا الوزير بالتراجع عن هذا القرار لأن "شهر رمضان هو شهر القرآن فكيف يحرم الوزير المصريين من سماعه أثناء صلاة التراويح".

وكان الوزير جمعة قد بين أنه إذا كان استخدام مكبرات الصوت داخل المسجد كافيا فلا حاجة لاستخدام مكبرات الصوت الخارجية.

وأشار إلى أنه في حال كان المسجد يعج بمصلين خارجه فيكون استخدام السماعات الخارجية على قدر الحاجة.

وبرر الوزير قراره بمنع " تداخل الأصوات والتشويش على المصلين"، مضيفا ان المساجد التي تحتاج إلى استخدام مكبرات صوت خارجية يجب أن تتقدم بطلب تصريح لهذا الأمر.

وقال رئيس اللجنة الدينية بمجلس النواب أسامة العبد في تصريحات للصحيفة إن شهر رمضان المبارك يبعث البهجة والفرحة والسرور للمسلمين، ويجب ألا يحرموا من صوت تلاوة القرآن الكريم.

وأضاف أن "هناك الكثير من الضجيج فلماذا نمنع تلاوة القرآن".

وقال جمال عباس عضو مجلس النواب إن عدم إلغاء الوزير قراره سيكون له عواقب وخيمة على الرأي العام المصري.

وأضاف أنه سيتقدم بطلب إحاطة لرئيس مجلس النواب بشأن قرار وزير الأوقاف، حسب الصحيفة.

المصدر: اليوم السابع

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG