Accessibility links

نائبة مصرية: بنات الناس لسن لعبا


مصريات يرتدين ألبسة تقليدية - أرشيف

اعتبرت النائبة المصرية عبلة الهواري أن "بنات الناس لسن لعبا، ودخول البيوت أمانة"، وذلك في إطار دفاعها عن مشروع قانون تقوم بإعداده وتقترح فيه تحويل الخطوبة إلى عقد ملزم للطرفين، بحسب ما نقلت عنها صحيفة اليوم السابع المصرية السبت.

وقالت الهواري "كلنا نرى ما يحصل ونسمع به. ولا يرضى الله أن يتلاعب شخص بغيره. ولذلك فإن وجود عقد واتفاق موقع من طرفي الخطوبة سيحد من محاولات استغلال البنات في علاقات لا يدفع المخطئ فيها ثمن خطئه".

وعبرت عضو لجنة الشؤون التشريعية والدستورية في مجلس النواب المصري عن قناعتها بحاجة المجتمع إلى قانون جديد متكامل للأسرة، وتمسكت بمادة خاصة بتقنين الخطوبة ووضع تعريف وضوابط وصيغة تعاقدية لها.

وكشفت النائبة أن مشروع القانون الذي تعمل عليه يقترح إلزام الأهل بتوقيع عقد يتضمن كافة تفاصيل الخطوبة، على ألا تتجاوز مدة الخطوبة السنة.

وأضافت أن مشروع القانون لا يحدد قيمة "الشبكة" ويترك ذلك للأسرتين. ولكنه سيتضمن تنظيم عملية استرجاع "الشبكة" والهدايا وكافة التفاصيل التي تثير الكثير من المشاكل بين العائلات لعدم وجود تشريع لها.

وأكدن أن المشروع سينص على أن يتضمن عقد الخطوبة بندا جزائيا يلزم من يخل بالعقد أو يفسخ الخطوبة أو يلحق ضررا بالطرف الآخر بدفع تعويضات.

وكانت النائبة وأستاذة العقيدة والفلسفة آمنة نصير قد أعربت عن رفضها للمشروع، معتبرة أن الشرع لا يقبل تقنين الخطوبة لأنها اتفاق عرفي بين الطرفين، ولا يصح تحويلها إلى عقد وإلا أصبحت زواجا.

المصدر: اليوم السابع

تعليقات فيسبوك

XS
SM
MD
LG