Accessibility links

الاتجار بالبشر.. الإنتربول ينقذ 500 ضحية بأفريقيا


إنقاذ مهاجرين غير شرعيين في ليبيا

أعلنت منظمة الشرطة الجنائية الدولية (إنتربول) الخميس إنقاذ حوالي 500 من ضحايا الاتجار بالبشر بينهم 236 من القاصرين، خلال عملية واسعة نفذت في كل تشاد ومالي والنيجر وموريتانيا والسينغال.

وأوضحت المنظمة في بيان أن العملية التي جرت بين السادس والـ10 من تشرين الثاني/نوفمبر الجاري، أسفرت عن إلقاء القبض على 40 مشتبها بأنهم من المهربين مشيرة إلى أنهم سيحاكمون بتهم تشمل "الاتجار بالبشر" و"العمل القسري"و"استغلال الأطفال".​

وفي إحدى الحالات التي تحدثت عنها المنظمة في بيانها، خدعت فتاة نيجيرية تبلغ من العمر 16 عاما اعتقدت أنها ستجد وظيفة في مالي، لكن تم إرغامها على "البغاء" لحساب "كفيل" من أجل تسديد تكاليف السفر.

وقال مفتش الشرطة يورو تراوري من الإنتربول في باماكو عاصمة مالي إن العملية كانت فعالة، مضيفا أنها أسفرت عن فتح عدد من التحقيقات الجارية حول جرائم أخرى تتعلق بالاتجار بالبشر.

وقالت المنظمة إن الاتجار بالبشر وتهريب المهاجرين سيتصدر أجندة المؤتمر الدولي الخامس للإنتربول والذي ستستضيفه الدوحة في السادس والسابع من الشهر القادم.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG