Accessibility links

مرصد: وفاة معتقل إيراني في السجن بسبب التعذيب


جانب من مظاهرة نظمها طلاب جامعة إيران-أرشيف

قال المرصد الإيراني لحقوق الإنسان الاثنين إن أحد المتظاهرين المعتقلين توفي في السجن نتيجة للتعذيب، ليرتفع بذلك عدد الذين "قتلوا" تحت التعذيب في السجون الإيرانية جراء مشاركتهم في الاحتجاجات الشعبية مطلع العام إلى 14 شخصا على الأقل.

وذكر المرصد في بيان أن المخابرات الإيرانية أبلغت عائلة الضحية ويدعى قباد أعظمي بأنه "انتحر" في السجن عبر تناول السم.

وكانت السلطات الإيرانية قد اعتقلت الشاب أعظمي الذي يدرس في جامعة عيلام في 28 شباط/ فبراير الماضي على خلفية الاحتجاجات الأخيرة التي شهدتها العديد من المدن الإيرانية.

ودعا مجلس الوطني للمقاومة الإيرانية مجلس الأمن والأمم المتحدة والمنظمات الدولية المعنية بحقوق الإنسان إلى إدانة هذه "الجريمة"، واتخاذ إجراءات عاجلة لإطلاق سراح جميع المعتقلين.

ودعا أيضا المفوض السامي ومجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة إلى تشكيل وفد دولي لتقصي الحقائق والتحقيق في الجرائم التي ترتكب ضد السجناء السياسيين في إيران.

وكان أعضاء في البرلمان الإيراني قد أبدوا دعما لفتح تحقيق مستقل في وفاة معتقلين أوقفوا على خلفية الاحتجاجات الشعبية التي شهدتها البلاد.

وشهدت إيران مطلع العام الجاري تظاهرات غاضبة احتجاجا على الأوضاع المعيشية والفساد وسياسات طهران الإقليمية، وهي أكبر مظاهرات تجتاح البلاد منذ تلك التي أعقبت انتخابات 2009 الرئاسية.

XS
SM
MD
LG