Accessibility links

ناتو يوافق على توسيع مهمته في العراق


جانب من اجتماع حلف شمال الأطلسي في بروكسل

وافق وزراء دفاع حلف شمال الأطلسي (ناتو) الخميس على توسيع بعثة التدريب والمشورة التي يقوم بها الحلف في العراق.

وتأتي هذه الموافقة عقب دعوة وجهتها الولايات المتحدة لحلفائها في ناتو للمساعدة في تحقيق الاستقرار في العراق بعد ثلاثة أعوام من الحرب على تنظيم داعش.

وقال وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس عقب اجتماع للحلف في بروكسل إن ناتو سيذهب إلى مهمة في العراق، بعد أن طلب منه رسميا ذلك الشهر الماضي.

وأضاف أن "المهمة ستتركز على تدريب القوات العراقية، وحماية البلاد من بروز منظمات إرهابية جديدة".

وقال أمين عام ناتو ينس ستولتنبرغ إن البعثة المقرر إرسالها للعراق "لن تكون قتالية، وإنما ستكون ذات طابع تدريبي" بهدف المساعدة في رفع كفاءة القوات العراقية وإنشاء بنى تحتية وهياكل عسكرية متطورة.

وأوضح شتولتنبرغ أن هذه البعثة ستكون مفتوحة لمساهمات الدول الشريكة من غير أعضاء ناتو، وقال إن "من الخطر ترك العراق مبكرا، فلو فعلنا ذلك الآن قد نضطر إلى العودة مستقبلا والانخراط في معارك، وهذا ما لا نرغب فيه".

وكان مسؤولون في ناتو قد قالوا في الآونة الأخيرة إن الحملة في العراق وسورية لم تنته بعد، لكنها ستنتقل إلى مرحلة جديدة "تتمثل في تقليل العمليات القتالية وزيادة جهود تحقيق الأمن والاستقرار."

XS
SM
MD
LG