Accessibility links

عشرات القتلى في هجوم مزدوج جنوب العراق


حجم الدمار الذي خلفه الهجوم المزدوج

قتل 74 شخصا على الأقل بينهم سبعة إيرانيين وأصيب عشرات آخرون بجروح الخميس، في هجوم هو الأكثر دموية في العراق منذ استعادة كامل محافظة نينوى في شمال البلاد من قبضة داعش.

وكان معاون مدير عام صحة ذي قار عبد الحسين الجابري قد صرح في وقت سابق أن "حصيلة القتلى بلغت 50 والجرحى 87".

وأشار إلى احتمال "ارتفاع عدد الوفيات بسبب وجود حالات خطيرة بين الجرحى"، في الهجوم الذي وقع قرب مدينة الناصرية، الواقعة على بعد 300 كيلومتر جنوب بغداد.

وقالت السلطات العراقية إن هجوما مزدوجا استهدف مطعما وحاجزا للتفتيش غرب المدينة.

تحديث: 15:07 تغ

أعلنت السلطات العراقية الخميس سقوط أكثر من 37 قتيلا و80 جريحا في اعتداء مزدوج قرب مدينة الناصرية، في هجوم هو الأكبر منذ إعلان استعادة كامل محافظة نينوى.

وقال مدير عام صحة ذي قار جاسم الخالدي إن "حصيلة ضحايا الاعتداءين بلغت 37 قتيلا و87 جريحا".

وذكرت وكالة رويترز أن عدد القتلى ارتفع إلى 50 شخصا، وفق ما نقلته عن مصادر طبية وشرطية في المدينة. وحسب نفس المصدر، تبنى تنظيم داعش الهجوم.

وقالت السلطات العراقية إن هجوما مزدوجا استهدف مطعما وحاجزا للتفتيش غرب مدينة الناصرية جنوب البلاد.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG