Accessibility links

العبادي يعلن تحرير قضاء القائم


قوات عراقية في القائم

استعادت القوات العراقية الجمعة السيطرة على قضاء القائم في صحراء غرب البلاد، منهية مرحلة أولى من دحر داعش في آخر معاقله بالعراق، حسب ما أعلن رئيس الوزراء حيدر العبادي في بيان.

وهنأ العبادي العراقيين بالسيطرة على القضاء و"تحريره في فترة قياسية"، بعدما بدأت القوات العراقية مدعومة بفصائل الحشد الشعبي اقتحام المنطقة صباح الجمعة.

وهنأ المتحدث باسم التحالف الدولي ضد داعش الكولونيل راين ديلون قوات الأمن العراقية بتحرير القائم وطرد التنظيم في وقت قصير.

ولم يعد أمام القوات العراقية حاليا سوى استعادة قضاء راوة المجاور ومناطق صحراوية محيطة في محافظة الأنبار، لتعلن استعادة كافة الأراضي التي سيطر عليها التنظيم في عام 2014.

وحققت القوات العراقية انتصارات العام الجاري ضد داعش أبرزها تحرير الموصل في محافظة نينوى والحويجة في محافظة كركوك.

تحديث (14:20 ت.غ)

استعادت القوات العراقية السيطرة الجمعة على منفذ القائم الحدودي الرئيسي الذي يصل العراق بسورية في قلب الصحراء الغربية حيث تخوض معارك لطرد تنظيم داعش من آخر معاقله في البلاد، بحسب ما أعلنت قيادة العمليات المشتركة.

وقال قائد عمليات تحرير غرب الأنبار الفريق الركن عبد الأمير رشيد يار الله في بيان إن "قطعات قيادة عمليات الجزيرة تفرض السيطرة الكاملة على منفذ حصيبة الحدودي في القائم"، الذي يتصل بمدينة البوكمال من الجهة السورية.

وأكد المكتب الإعلامي لرئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي "تحرير منفذ حصيبة" في تغريدة.

تحديث (11:23 ت.غ)

أعلن الناطق باسم القوات المشتركة العراقية العميد يحيى رسول الجمعة أن القوات العراقية اقتحمت مناطق الكرابلة وحصيبة، وهي تقع ضمن مركز القائم، مضيفا أن الساعات القليلة القادمة ستشهد تحرير القضاء الواقع في أقصى غرب محافظة الأنبار بالكامل.

ونجحت قوة من جهاز مكافحة الإرهاب في استعادة منفذ القائم الحدودي بين العراق وسورية ورفعت العلم العراقي فيه. وذكر مصدر أمني أن قوة من الجهاز تسللت إليه وقتلت جميع عناصر داعش المتواجدين هناك.

كما استعادت قوة مشتركة من الجيش والحشد العشائري حيي السكك والتنك جنوب غرب مدينة القائم.

واقتحمت قوة من الجيش حي غزة جنوب مدينة القائم، ولا تزال المعارك دائرة هناك.

وباشرت ألوية من الحشد الشعبي، بإسناد من القوات الجوية العراقية، باقتحام مركز قضاء القائم من المحور الجنوبي، بحسب بيان لإعلام الحشد.

تحديث (9:00 ت. غ)

أعلن قائد عمليات تحرير غرب الأنبار في القوات العراقية الفريق الركن عبد الأمير رشيد يار الله أن القوات العراقية شرعت في اقتحام ثلاث مناطق في قضاء القائم لا يزال تنظيم داعش يسيطر عليها.

وأفاد بأن "قوات الجيش وقوات مكافحة الإرهاب والحشد الشعبي والحشد العشائري شرعت باقتحام مناطق سعدة والكرابلة وحصيبة ضمن منطقة القائم".

وفتحت القوات الأمنية المشتركة ممرات آمنة لخروج المدنيين من مناطق غرب الأنبار التي تشهد المرحلة الثانية من عمليات التحرير.

وأطلق رئيس مجلس الوزراء العراقي حيدر العبادي في 26 تشرين الأول/ أكتوبر عملية تحرير القائم وراوة، واعدا العراقيين بتحقيق النصر، ومعتبرا أنه "ليس أمام الدواعش غير الموت أو الاستسلام"، وتقدمت عمليات استعادة هذه المناطق بشكل سريع.

وكان رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي قد أعلن في الخامس من تشرين الأول/ أكتوبر تحرير قضاء الحويجة، وقال إنه لم يبق "إلا الشريط الحدودي مع سورية"، في إشارة إلى الشريط الذي يضم مدينتي القائم وراوة.

XS
SM
MD
LG