Accessibility links

التحالف الإسلامي يتعهد بمحاربة الإرهاب 'حتى يختفي'


ولي العهد السعودي محمد بن سلمان خلال مشاركته في اجتماع وزراء دفاع دول التحالف الإسلامي

عقد التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب أول اجتماعاته في الرياض الأحد بعد نحو عامين من إعلان السعودية تأسيسه، متعهدا محاربة "الإرهاب" عسكريا وسياسيا حتى "يختفي تماما من وجه الأرض".

أكد البيان الختامي للاجتماع على ضرورة دعم الدول التي تعاني من الإرهاب، ودان ولي العهد السعودي محمد بن سلمان في كلمة افتتاحية الهجوم على مسجد الروضة في سيناء وأكد أن "أكبر خطر عمله الإرهاب المتطرف هو تشويه سمعة ديننا الحنيف وتشويه عقيدتنا".

وأضاف بن سلمان أن اجتماع التحالف الإسلامي يرسل "إشارة قوية للعمل معا في محاربة الإرهاب".

وأكد ولي العهد السعودي أن بلاده تقف إلى جانب مصر في حربها ضد الإرهاب.

ويناقش الاجتماع الذي يشارك فيه خبراء في مجالات عمل التحالف الاستراتيجية العامة للتحالف وآليات تنظيمية لعملياته ونشاطاته ومبادراته، إضافة إلى "أطر العمل المستقبلية التي ستقود مسيرة عمله لتوحيد جهود الدول الإسلامية للقضاء على الإرهاب، والتكامل مع جهود دولية أخرى في مجال حفظ الأمن والسلم الدوليين"، بحسب وكالة الأنباء السعودية.

واختيرت العاصمة السعودية مركزا للتحالف الذي تتحدد مجالات عمله الرئيسية بالمجالات الفكرية والإعلامية والعسكرية وبمحاربة تمويل الإرهاب، حسبما يقدم نفسه.

وأعلن بن سلمان في كانون الأول/ ديسمبر 2015 عن تشكيل التحالف الإسلامي العسكري لمحاربة الإرهاب الذي يضم 41 دولة.

واختير قائد الجيش الباكستاني المتقاعد رحيل شريف رئيسا للتحالف في نيسان/ أبريل الماضي.

XS
SM
MD
LG