Accessibility links

ضغوط و'تهديدات'.. الأرجنتين تلغي مباراة ودية مع إسرائيل


نجم نادي برشلونة الإسباني ليونيل ميسي

أعلنت الأرجنتين الأربعاء إلغاء مباراة ودية بين منتخبها لكرة القدم ونظيره الإسرائيلي كانت مقررة في القدس السبت المقبل، في خطوة اعتبرتها إسرائيل خضوعا "للذين يضمرون الكراهية" لها.

وأثارت المباراة المقررة ضمن استعدادات الأرجنتين لخوض نهائيات كأس العالم في روسيا، اعتراضات فلسطينية استهدفت خصوصا مشاركة نجم نادي برشلونة الإسباني ليونيل ميسي الذي يحظى بشعبية كبيرة بين الفلسطينيين والعرب، فيما لم يحبذ لاعبو المنتخب وجهازه الفني خوضها نظرا لأنها ستتطلب منهم السفر إلى إسرائيل قبل أسبوع من المونديال.

وجاء الإعلان في بيان أصدرته السفارة الإسرائيلية في بوينوس آيرس فجر الأربعاء، في خطوة اعتبرها الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم بمثابة "انتصار لرسالة الرياضة" على السياسة.

وقالت السفارة إنها "تأسف لإعلان تعليق إقامة المباراة بين إسرائيل والأرجنتين"، متحدثة عن وجود "تهديدات واستفزازات" بحق ميسي.

وأعرب وزير الدفاع الإسرائيلي أفيغدور ليبرمان عن أسفه لكون المنتخب الأرجنتيني "لم يقاوم ضغوط الذين يضمرون الكراهية لإسرائيل وهدفهم الوحيد انتهاك حقنا الأساسي في الدفاع، وتدمير إسرائيل".

وفي تصريحات من الولايات المتحدة ليل الثلاثاء قبل إعلان إلغاء المباراة رسميا، اعتبر وزير الخارجية الأرجنتيني خورخي فوري أن الحملة المناهضة لخوض منتخب بلاده المباراة، تؤثر على مصيرها.

وقال إن "الحملة التي انتشرت في وسائل الإعلام، التهديدات بحق اللاعبين (في حال ذهبوا إلى القدس للعب)، حمل قمصان (للمنتخب) ملطخة بالدماء، التهديدات لأقارب" اللاعبين، كلها عوامل تؤخذ في الاعتبار.

تجدر الإشارة إلى أن المنتخب الأرجنتيني يقيم حاليا في معسكر تدريب في مدينة برشلونة الإسبانية تحضيرا للمونديال. ويخوض أول مباراة له في كأس العالم ضد آيسلندا في 16 حزيران/يونيو، ضمن المجموعة الرابعة التي تضم أيضا كرواتيا ونيجيريا.

XS
SM
MD
LG