Accessibility links

إسرائيل تسرع إجراءات نقل السفارة الأميركية للقدس


جانب من مبنى السفارة الأميركية في تل أبيب

وقع وزير المالية الإسرائيلي موشيه كاخلون الأربعاء تصريح بناء وتصميم يسمح بنقل السفارة الأميركية من تل أبيب إلى القدس.

ويعفي التصريح الجانب الأميركي من الحاجة للتصاريح المطلوبة لبناء جدار ومنفذ خروج عند الموقع المؤقت للسفارة.

وصرح كاخلون الثلاثاء "لن نسمح لبيروقراطية لا داعي لها بأن تعطل نقل مقر السفارة الأميركية إلى القدس"، المقرر افتتاحه في موعده في أيار/مايو المقبل.

تحديث (الثلاثاء 27 مارس 14:53 ت.غ)

أعلنت إسرائيل الثلاثاء تسريع إجراءات تصاريح البناء الخاصة بالمقر المؤقت للسفارة الأميركية في القدس، حتى يتسنى افتتاحه في موعده في أيار/مايو المقبل.

وقال وزير المالية الإسرائيلي موشي كاخلون في بيان إن بلدية القدس ستعمل على تجاوز التصاريح المطلوبة لبناء جدار ومنفذ خروج عند الموقع المؤقت للسفارة، مضيفا "لن نسمح لبيروقراطية لا داعي لها بأن تعطل نقل السفارة الأميركية إلى القدس".

وتابع أيضا أن "هذه خطوة دبلوماسية استراتيجية لدولة إسرائيل وهيئات التخطيط الخاضعة لي ستبذل كل ما في وسعها للوفاء بالجدول الزمني المطلوب".

وكان مسؤولون أميركيون وإسرائيليون قد قالوا إن مقر السفارة المؤقت في القدس سيفتح أبوابه في 14 أيار/مايو بالتزامن مع الذكرى الـ70 لإقامة دولة إسرائيل.

وقال مسؤول أميركي في السفارة الحالية في تل أبيب، إن المقر المؤقت الواقع في حي أرنونا بالقدس سيضم في بادئ الأمر مكاتب للسفير وطاقم عمل صغير. وأضاف أنه بحلول نهاية العام المقبل "نعتزم فتح ملحق جديد بالسفارة في مجمع أرنونا يوفر مساحة كافية مؤقتة للسفير وطاقمه".

وأوضح المسؤول أن البحث عن موقع لبناء مقر دائم للسفارة بدأ بالفعل، فيما ذكرت الأنباء أن بناءه قد يستغرق سنوات.

XS
SM
MD
LG