Accessibility links

شرط أردني لعودة طاقم سفارة إسرائيل في عمان


قوات أردنية أمام السفارة الإسرائيلية بعد حادث إطلاق النار

أبلغ الأردن إسرائيل بأنه لن يسمح لطاقم سفارتها في عمان بالعودة قبل فتح تحقيق "جدي" في حادث إطلاق النار الذي أدى إلى مقتل أردنيين، بحسب ما صرح به مصدر حكومي أردني لوكالة الصحافة الفرنسية الجمعة.

وقال المصدر الذي فضل عدم الكشف عن اسمه إن "عمان أبلغت الحكومة الإسرائيلية رسميا بأنها لن تسمح للسفيرة عينات شلاين وطاقم السفارة بالعودة قبل فتح إسرائيل تحقيقا جديا في الحادث".

وفتح حارس أمني يحمل صفة دبلوماسي، الأحد النار على أردنيين اثنين إثر "إشكال" وقع داخل مجمع السفارة، ما أدى إلى مقتلهما.

وسمح الأردن الاثنين للدبلوماسي بالمغادرة برفقة السفيرة إلى بلده بعد استجوابه.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو خلال استقباله الحارس الذي تم التعريف عنه باسم زيف "سعيد برؤيتك وبأن الأمور انتهت بهذا الشكل. تصرفت بشكل جيد، وكان لزاما علينا إخراجك من هناك. لم يكن ذلك قابلا للنقاش ولكن كانت مسألة وقت فقط".

وأثارت تصريحات نتانياهو غضبا واسعا في الأردن. وطالب الملك عبد الله الثاني في اجتماع مع "مجلس السياسات الوطني" الخميس رئيس الوزراء الإسرائيلي "بالالتزام بمسؤولياته واتخاذ إجراءات قانونية تضمن محاكمة القاتل وتحقيق العدالة بدلا من التعامل مع هذه الجريمة بأسلوب الاستعراض السياسي بغية تحقيق مكاسب سياسية شخصية".

وأضاف أن تعامل إسرائيل مع القضية سيكون له "أثر مباشر على طبيعة علاقاتنا"، مؤكدا أن الأردن لن يتنازل "عن أي حق" من حقوق مواطنيه.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية

XS
SM
MD
LG