Accessibility links

العمل الدولية تغلق شكوى بحق قطر


عمال أجانب في قطر

قررت منظمة العمل الدولية الأربعاء "اغلاق الشكوى" ضد قطر المتعلقة بتهمة انتهاك حقوق العمال المهاجرين وإطلاق "برنامج شامل للتعاون الفني مدته ثلاث سنوات" معها.

وتندد منظمات حقوقية ونقابات منذ سنوات بظروف عمل حوالي مليوني عامل أجنبي في هذه الدولة الخليجية، خصوصا في الورشات المتعلقة بكأس العالم لكرة القدم الذي تحتضنه البلاد سنة 2022.

وفي 2014 فتحت منظمة العمل تحقيقا حول إمكانية انتهاك قطر التزاماتها بموجب معاهدات مكافحة العمالة القسرية ومنها ضمان الحماية القانونية للعمال الأجانب.

وتبنت قطر منذ ذلك الوقت رزمة إصلاحات تشمل فرض حد أدنى لأجور العمال وتسجيل العقود في دوائر رسمية لتفادي تعديلها عند وصول العمال إلى قطر وتعذر منع العمال من مغادرة البلاد على أرباب العمل.

ويسعى برنامج التعاون حسب بيان للمنظمة إلى "تحسين ظروف عمل العمال المهاجرين وممارسات استقدامهم، وضمان دفع الأجور في حينها (..) ومنح العمال صوتا في المسائل العمالية".

كما تهدف المنظمة إلى الغاء نظام "الكفالة" المثير للجدل في استقدام العمال الأجانب والاستعاضة عنه بنظام تعاقدي ومنع مصادرة جوازات السفر العائدة للعمال المهاجرين.

وسبق أن أعلنت قطر في كانون الأول/ديسمبر 2016 أنها ستوقف العمل بنظام الكفالة الذي يعتبر سببا لجميع الانتهاكات التي يواجهها العمال الأجانب.

المصدر: أ ف ب

XS
SM
MD
LG