Accessibility links

كيم جونغ أون يضحك على التلفزيون الروسي


لافروف وكيم خلال لقائهما في 31 أيار/مايو 2018

بثت محطة تلفزيون روسية الأحد فقرة عن لقاء جمع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون نهاية الشهر الماضي، لكن صورة للمسؤولين اعتمدت في برنامج إخباري بدت غريبة، إذا اختلفت عن بقية الصور التي التقطتها كاميرات وسائل الإعلام... حتى الروسية منها.

ظهر كيم في الصورة التي كانت خلف مقدم برنامج "أخبار الأسبوع" على قناة روسيا -1 الحكومية، مبتسما رغم أنه في الحقيقة لم يبتسم قط وكانت ملامح وجهه جادة جدا خلال اللقطة.

روسيا-1 ألصقت ابتسامة على وجه كيم بالفوتوشوف.

وتنبه نشطاء على تويتر إلى تلاعب المحطة التي تتمتع بشعبية في روسيا بالصورة. ونشر حساب Fake_MIDRF المؤيد لأوكرانيا الصورة المعدلة إلى جانب الأصلية.

وغرد حساب الخارجية الروسية على تويتر بالصورة ذاتها من دون ابتسامة كيم. ونشر الحساب صورا أخرى بدا فيها الزعيم الكوري الشمالي مبتسما.

ونفى مقدم البرنامج ديميتري كيسليوف، في تصريحات لمحطة راديو محلية تعديل صورة كيم بأي شكل من الأشكال، مشيرا في إطار توضيحه إلى أن سبب غرابتها يعود إلى أن الكاميرات التي تستخدم في التقاط صور تتميز بالسرعة لالتقاط تعبيرات وجه مختلفة.

وهذه ليست المرة الأولى التي يبدو أن محطة مقربة من الكرملين تلاعبت بصور، فقد تعرضت القناة الأولى المدعومة من السلطات للسخرية في شباط/فبراير الماضي لبثها لقطات من لعبة فيديو خلال فقرة عن الحرب في سورية.

XS
SM
MD
LG