Accessibility links

منظمة: تزايد معدلات الإعدام في السعودية منذ تغيير القيادة


محكمة في الرياض

قالت منظمة هيومن رايتس ووتش الخميس إن معدلات الإعدام في السعودية زادت منذ الـ 21 يونيو/حزيران الماضي، وهو تاريخ تسلم محمد بن سلمان ولاية العهد.

وحسب المنظمة، أعدمت المملكة منذ ذلك التاريخ إلى الآن 35 شخصا مقابل 39 في الأشهر الستة الأولى منذ 2017.

وأُدين تسعة ممن أُعدموا بعد 21 حزيران/يونيو بجرائم مخدرات غير عنيفة وفق بيان منشور على الموقع الرسمي للمنظمة الحقوقية.

وقالت سارة ليا ويتسن، مديرة قسم الشرق الأوسط في هيومن رايتس ووتش: "لا يُمكن لعمليات الإعدام أن تكون حلا لوقف الجرائم، خصوصا عندما تنجم عن نظام قضائي معيب يتجاهل ادعاءات التعذيب".

وتشير الأرقام التي أوردتها المنظمة إلى أن من بين 74 شخصا أعدموا حتى الآن في عام 2017، يوجد 52 مواطنا سعوديا، بالإضافة إلى أجانب بينهم 12 باكستانيا أدينوا بتهمة تهريب المخدرات.

ونبه بيان هيومن رايتس إلى أن 14 فردا من الطائفة الشيعية يواجهون خطر الإعدام الوشيك بعد أن أيدت المحكمة العليا في منتصف يوليو/تموز الماضي أحكام إعدام صادرة بحقهم بعد "محاكمة جائرة" تتعلق بالاحتجاجات.

المصدر: هيومن رايتس ووتش

XS
SM
MD
LG