Accessibility links

طفلتان سعوديتان برعاية السلطات في فلوريدا.. هذه تفاصيل الواقعة


رامي عبد الرحمن الصبحي وزوجته أميرة الغامدي

أعلنت السلطات في ولاية فلوريدا الأميركية العثور على طفلتين سعوديتين تعرضتا لعنف منزلي ويعتقد أن والديهما خططا لإخراجهما من الولايات المتحدة.

وقالت شرطة مقاطعة هيلزبورو إنه تم العثور على تاليا (خمسة أعوام) وميار (سبعة أشهر) وهما حاليا في حالة صحية جيدة بعهدة قسم التحقيق في دائرة حماية الأطفال.

وحصلت السلطات على أمر من المحكمة يقضي بحضانة الطفلتين بعد أن ألقي القبض على والدهما رامي عبد الرحمن الصبيحي ( 36 عاما) بسبب ضربه لزوجته.

وبعد الإفراج عن الصبحي من السجن علم المحققون أنه وزوجته ربما كانا يخططان لمغادرة البلاد إلى السعودية لتجنب أمر المحكمة بتسليم الطفلتين لسلطات الولاية بسبب الوضع في منزل الأسرة وخشية تعرضهما للأذى.

ووفقا لسجلات المحكمة فقد حصلت مشاجرة بين الزوجين في وقت سابق الأسبوع الماضي، أمسك خلالها الزوج بيد زوجته أميرة الغامدي واستخدمها لضرب وجهها، ثم استخدم ملابسها لخنقها.

واتصلت الزوجة (33 عاما) بطوارئ الشرطة بعد الاعتداء عليها، لكنها رفضت الحصول على العناية الطبية لدى وصول الشرطة على منزلها.

وعندما حاولت الشرطة الاطمئنان على وضع الغامدي وابنتيها بعد اعتقال الزوج، رفضت السيدة التعاون السلطات، ما ولد شكوكا لدى المحققين بشأن نوايا الصبيحي وزوجته، لا سيما بعد إخلاء سبيله، ودفعهم إلى تقديم طلب لوضع الطفلتين تحت رعاية السلطات.

وحسب السلطات، فإن الغامدي نفذت الأمر الصادر من المحكمة وسلمت تاليا وميار إلى السلطات

XS
SM
MD
LG