Accessibility links

الأولى منذ أربعة أشهر.. قافلة مساعدات تدخل الغوطة الشرقية


مدنيون يفرون من إحدى المناطق التي تعرضت للقصف في الغوطة الشرقية في الثامن من فبراير 2018

قالت الأمم المتحدة وجمعية الهلال الأحمر السوري إن قافلة إغاثة من تسع شاحنات دخلت الأربعاء إلى منطقة الغوطة الشرقية الخاضعة لسيطرة فصائل معارضة وتحاصرها قوات النظام منذ عدة سنوات.

والقافلة هي الأولى التي تدخل الغوطة الشرقية منذ أواخر تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي، وتأتي بعد سلسلة غارات دموية استهدفت المنطقة الأسبوع الماضي، حسب ما أعلنت الأمم المتحدة.

وأفاد مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة في سورية في تغريده على تويتر، إن "القافلة التي عبرت خطوط النزاع باتجاه النشابية في الغوطة الشرقية، تنقل إمدادات صحية وغذائية لما يصل إلى 7200 شخص محاصرين في المنطقة".

وكانت الأمم المتحدة قد دعت في السادس من الشهر الحالي إلى وقف فوري "للأعمال العدائية" في سورية لمدة شهر كامل، من أجل السماح بإيصال المساعدات والخدمات الإنسانية، وإجلاء الحالات الحرجة من المرضى والجرحى.

وتسببت حملة قصف عنيفة شنتها القوات النظامية الأسبوع الماضي في مقتل أكثر من 240 مدنيا خلال خمسة أيام، حسب المرصد السوري لحقوق الإنسان، فيما أعرب مسؤولون أميركيون عن اعتقادهم أن القوات النظامية السورية استخدمت غاز الكلور في هجماتها الأخيرة.

XS
SM
MD
LG